معان: المقاومة الفلسطينية هي السبيل الوحيد لوقف العدوان الصهيوني ودحر الاحتلال

WhatsApp Image 2023-11-24 at 2.19.12 PM
معان: المقاومة الفلسطينية هي السبيل الوحيد لوقف العدوان الصهيوني ودحر الاحتلال
معان -  خرج آلاف المواطنين في مدينة معان بوقفه تضامنية  حاشدة بعد صلاة ظهر الجمعة من أمام مسجد معان الكبير ، تأييدا للشعب الفلسطيني البطل ومقاومته الباسله ، وتنديدا باستمرار عدوان الاحتلال الصهيوني المتواصل على قطاع غزة.اضافة اعلان
ووجه المشاركون في الوقفه التضامنية 
التي شارك فيها مواطنون من مختلف القوى السياسية والشعبية والحزبية والنقابية في المدينة
 التحية الى قادة وأبطال فصائل المقاومة الفلسطينية ، مشددين على أن المقاومة هي السبيل الوحيد لوقف العدوان الصهيوني ودحر الاحتلال، فيما طالبوا بتقديم كل الدعم للمقاومة الفلسطينية.
وشدد المشاركون ، في الوقفه التي دعت إليها فاعليات شعبية وشبابية في مدينة معان على أن المقاومة الفلسطينية لن تنكسر و"صمود الشعب الفلسطيني سيظل عنوان الانتصار في هذه المواجهة مع الاحتلال الإسرائيلي".
وأشاروا، ان اتفاق الهدنة ماهي إلا ثمرة انتصار للمقاومة الفلسطينية
، مؤكدين أن المقاومة الفلسطينية أوصلت رسالة واضحة للعالم بأن الشعب الفلسطيني ومقاومته قادرين على إنجاز المهمة في تحرير فلسطين وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.  
وقالوا ، أن المقاومة متماسكة وقوية وقادرة على إدارة المعركة المستمرة، مشيرين أن إجرام الاحتلال في قصف المدنيين لن يمنحه صورة الانتصار .
وردد عدد من المتحدثين في الوقفه بشعارات تندد بالعدوان الصهيوني والإبادة الجماعية التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني  ومشاركة الولايات المتحدة في حرب الإبادة التي تشنها قوات الاحتلال ضد الأهل في غزة.
وطالبوا ، بطرد سفيرة الولايات المتحدة لدى الأردن واغلاق السفارة الأمريكية في عمان، وإلغاء اتفاقية الدفاع المشترك مع الولايات المتحدة، وذلك باعتبار أمريكا شريكة في الحرب على غزة وليست مجرد داعم للاحتلال.
ووصف المشاركون الرئيس الأمريكي جو بايدن بمجرم الحرب، مطالبين بمحاكمته أمام كافة المحاكم الدولية والمحلية، ومحاكمة مجرمي الحرب من قادة دولة الاحتلال.
وبينما أشاد المشاركون بقرار وقف توقيع الأردن اتفاقية الماء مقابل الكهرباء مع الكيان الصهيوني المحتل ، أكدوا ضرورة الاستمرار بذات النفس والذهاب نحو إلغاء كافة الاتفاقية مع العدو وعلى رأسها اتفاقيتي الغاز ووادي عربة.
وقالوا ، ان استمرار المجازر في غزة والضفة الفلسطينية بوحشية وسعار صهيوني غير مسبوق، في ظل صمت عربي واسلامي رسمي مريب، وتواطؤ دولي مشارك في المذبحة.
وندد المشاركون  بمواقف بعض الدول الغربية المؤيدة لدولة الاحتلال في عدوانها الدامي ضد الأطفال والنساء والعزل في قطاع غزة، مطالبين بضرورة احترام حقوق الانسان والالتزام بالقانون الدولي الإنساني، وانهاء الاحتلال.