معان: خطة لتأهيل المشاريع التنموية التابعة لبلدية المحافظة

قال رئيس بلدية معان الكبرى الدكتور ياسين صلاح، إن المجلس البلدي يعمل على إعداد خطة مرحلية للتعامل مع بعض التحديات التي تواجه المشاريع التنموية المتعثرة التابعة للبلدية بما يحقق الأهداف المنشودة. وأكد لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، اليوم السبت، أن ثمة مشاريع تنموية قائمة ومتعثرة مثل مصنع الكندرين والطوب، ومصنع الحاويات ومحطة فرز النفايات، وأنها لا زالت تفتقر إلى الخطط التشغيلية اللازمة، ما يتطلب إعادة النظر في جدواها الاقتصادية ودراسة أسباب تعثرها، والعمل على إعادة هيكلتها بما يحقق الأهداف ويوفر فرص العمل. وحول الدور التقليدي للبلدية، قال الدكتور صلاح، إن الأدوار التقليدية للبلدية مثل تقديم الخدمات العامة، هي أدوار أساسية يجب العمل على تطويرها وتحسين سوية أدائها بما يحقق الرضا من متلقي الخدمة، كما نسعى إلى تعزيز الدور التنموي والاجتماعي والثقافي والإنساني لتكتمل جميع الأدوار وفق صيغة شمولية. وأشار إلى أن المجلس البلدي يعمل حاليا على صياغة رؤية جديدة عملية للنهوض بالعمل البلدي، مع التركيز على الشراكات التنموية والفنية والخدمية والهندسية مع المؤسسات ذات العلاقة، من ضمنها وزارة الإدارة المحلية وأمانة عمان ووزارة الأشغال العامة، خصوصا فيما يتعلق بأعمال البنية التحتية. وأضاف أنه سيتم العمل على آليات جديدة تروج للفرص الاستثمارية في معان والاستفادة من الميزات التنافسية القائمة، مؤكدا أهمية دور المشاركة المجتمعية ما بين المجتمع المحلي خصوصا قطاع الشباب وبين البلدية، بما يسهم في تحديد الأولويات والاحتياجات بدقة. وأوضح أن البلدية لديها خبرات تراكمية وكوادر مؤهلة لتنفيذ المهمات المنصوص عليها في القانون، لافتا إلى أن هذا الكادر سيتم العمل على تطويره بما يتلاءم مع التطور الحاصل في طبيعة ونوعية الخدمات. وأكد أنه سيتم العمل أيضا على تطوير بيئة العمل في دائرة الخدمات المساندة، التي تعتبر أحد أهم ركائز البلدية لتنفيذ مهماتها في تقديم الخدمات العامة من نظافة وصيانة وأعمال الطرق. وبين الدكتور صلاح، أنه ومع حلول شهر رمضان المبارك، سيتم العمل على تهيئة وتفعيل حديقة المرأة والطفل وحديقة معان الجديدة التي جاءت بمبادرة ملكية سامية، من أجل استقبال العائلات وإيجاد متنفس ترفيهي وثقافي للمواطنين من خلال إقامة الفعاليات الهادفة خلال الشهر الفضيل. وأضاف أن البلدية بدأت بتنفيذ أعمال الزينة في الشوارع الرئيسة احتفاء بقدوم رمضان، كما بدأت بتنفيذ أعمال نظافة متعددة من ضمنها حملة رش لمكافحة الحشرات والآفات، لتوفير بيئات آمنة وصحية للمواطنين، مشيرا إلى أهمية المساهمة في حل مشكلة الاختناقات المرورية التي تكثر في هذا الشهر بالتعاون مع دائرة السير. -- (بترا)اضافة اعلان