أبو رمان: هناك قرار سياسي لتمكين الشباب

السلط- التقى أعضاء من اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية مساء امس قيادات حزبية واهلية واكاديمية من مختلف فئات المجتمع في مدينة السلط لمناقشة الآراء والأفكار التي تتصل بأعمال اللجنة وأهمها تعديل قانون الانتخابات وتمكين الشباب والمرأة.اضافة اعلان
وتحدث خلال اللقاء الذي عقد في مؤسسة إعمار السلط ونظمته مبادرة "سفراء القانون" وتجمع شباب السلط، رئيس لجنة تمكين الشباب محمد
ابو رمان وعضو لجنة تمكين المرأة ريم ابو حسان والنائب السابق ديما طهبوب.
وأكد ابو رمان أن اللجنة منفتحة على الجميع، وتستمع إلى مختلف الآراء والمقترحات، لافتا إلى أن هذه الآراء تحظى باهتمام كبير وتسهم في إثراء النقاشات التي تجريها ضمن المحاور الرئيسة التي اتت بمضمونها الرسالة الملكية.
واضاف، ان هناك قرارا سياسيا واضحا لتمكين الشباب سياسيا وان هذا يتوازى في اهميته مع التمكين الاقتصادي بحيث يكون الشاب شريكا في صناعة مستقبله، مشيرا إلى أن تمكينهم يبدأ من المدارس والمناهج ويمر بالجامعات وصولا الى قانون الاحزاب.
واكدت ابوحسان ضرورة تمكين المرأة سياسيا وفتح آفاق جديدة لها في الحياة السياسية، وتمكينها من الترشح التنافسي في الانتخابات النيابية، مشيرة إلى دور المرأة الفاعل في الحياة والمنطلق الجديد في الاقتصاد والسياسة.
واشارت الى ما ورد في الرسالة الملكية حول تمكين المرأة والشباب حيث هذا يعتبر نقلة نوعية في الحياة السياسية والبرلمانية ضمن إطار تشريعي في التأسيس للحياة السياسية.
وبينت إن لجنة المرأة عملت على محورين الأول تقديم توصيات لكل من لجنة الانتخاب والاحزاب والتعديلات الدستورية، ونحن نعمل الآن على كيفية مشاركة المرأة في الحياة السياسية وان تكون نسبة تمثيلها في البرلمان لا تقل عن 30 %، والمحور الثاني يتعلق بالأشخاص ذوي الإعاقة لتفعيل دورهم في صنع القرار.
وتحدثت عضو اللجنة النائب السابق ديما طهبوب عن مسودة قانون الانتخاب الذي أفرز مبدئيا القائمة الحزبية المغلقة على مستوى الوطن، وتخوضها أحزاب سياسية برامجية مع وجود نسبة تتراوح بين 2-3 % لتلك القوائم، إضافة الى قوائم محلية على مستوى الدوائر يمكن ان تخوضها الأحزاب كذلك.
وبينت ان اللجنة اوصت بتمكين وصول الشباب الى المجالس المحلية والبلدية بما يناسب وجودهم في المجتمع وبما لا يقل عن 20 %، مؤكدة أنّ الشباب قادرون على تقديم مقترحات وآراء تسهم في تحديث المنظومة السياسية، والعمل في القضايا العامّة.
واكدت طهبوب اهمية مشاركة الأحزاب في الانتخابات النيابية، مبينة ان اللجنة لم تنه أعمالها لغاية الآن بإخراج توصيات لتعديل قانون الانتخاب.
واستمع اعضاء اللجنة إلى آراء ومقترحات ومداخلات الحضور، مؤكدين أنَّها ستعد ورقة سياسات، تتضمّن جميع المقترحات والآراء التي تمّ طرحها ومناقشتها خلال اللقاء.-(بترا)