أكثر من 700 قتيل من الطرفين في معركة حلب

مقاتل سوري معارض يهيئ مدفعه الميداني لقصف القوات السورية قرب حلب-(أرشيفية- أ ف ب)
مقاتل سوري معارض يهيئ مدفعه الميداني لقصف القوات السورية قرب حلب-(أرشيفية- أ ف ب)

بيروت- قتل أكثر من 700 مقاتل من قوات النظام السوري والفصائل المقاتلة على حد سواء في المعارك الدائرة في جنوب حلب منذ الاحد الماضي، بينهم 200 اليوم السبت وحده، وفق ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

اضافة اعلان

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "قتل اكثر من 700 مقاتل من قوات النظام السوري والمسلحين الموالين لها من جهة والفصائل المقاتلة من جهة ثانية منذ يوم الاحد الماضي".

واشار عبد الرحمن الى ان "غالبية القتلى من الفصائل نتيجة التفوق الجوي لقوات النظام وكثافة الغارات الجوية الروسية".واوضح ان المعارك الضارية 

التي جرت السبت ادت الى مقتل نحو 200 مقاتل.

وكانت الفصائل المقاتلة المعارضة اعلنت بعد ظهر السبت فك الحصار عن الاحياء الشرقية لمدينة حلب بعد ان سيطرت على عدد من الثكنات العسكرية التابعة لقوات النظام جنوب غرب حلب.

وتدور منذ الاحد الماضي معارك عنيفة جنوب غرب حلب، اذ كانت الفصائل شنت هجمات عدة على قوات النظام اولها الاحد الماضي، وتكثفت هجمات هذه الفصائل يومي الجمعة والسبت الى ان نجحت السبت في فك الحصار عن الاحياء الشرقية لحلب.

ومنذ صيف العام 2012، تشهد مدينة حلب ثاني كبرى مدن سورية وعاصمتها الاقتصادية سابقا معارك مستمرة وتبادلا للقصف بين الفصائل المقاتلة في الاحياء الشرقية وقوات النظام التي تسيطر على الاحياء الغربية. وباتت الاحياء الشرقية محاصرة بالكامل منذ 17 تموز/يوليو قبل ان يفك الحصار عنها السبت. (أ ف ب)