أيلة تستضيف اجتماع المجلس الاستشاري لشركة تمكين للتنمية السياحية المستدامة

Untitled
Untitled

استضافت شركة واحة أيلة في العقبة الاجتماع الثالث للمجلس الاستشاري 2023 لشركة تمكين للتنمية السياحية المستدامة (TASUD) ، وهي شركة غير هادفة للربح ، في 20 و 21 كانون الثاني 2023.

اضافة اعلان

ومثل ضيوف الشرف، نايف الفايز والأستاذ صبيح المصري، وترأس الاجتماع الدكتور طالب الرفاعي الرئيس الفخري والدكتورة علياء حاتوغ - بوران ريساً للمجلس الاستشاري  بحضور أعضاء المجلس الدكتور يوسف منصور، والدكتور فارس بريزات وميشيل نزال،  ونضال البيطار وعوني قعوار وسهل دودين. ولم يتمكن من الحضور كل من الدكتور دريد محاسنة وخالد ايراني ووليد تحبسم.

مثل مجلس الإدارة الدكتورة سوزي حاتوغ وريم بسيسو و م. صدقي حمدان والدكتور ايمن حرب والدكتور اسماعيل ابو عامود ولم يتمكن الدكتور احمد فريوان والدكتور فواز الحمد من الحضور.

وناقش الفريق رفيع المستوى التوجهات العالمية والمحلية في قطاع السياحية وأثيرت قضايا مهمة تضمنت التحديات وأفضل الممارسات العالمية وقصص النجاح والدروس المستفادة. كما أثيرت بعض الموضوعات الرئيسية وتمت مناقشتها بإسهاب مثل الحاجة إلى تمكين السياحة المبنية على التجارب المحلية – حيث يختبر الزائر تجربة يعيش من خلالها جمال طبيعة الأردن والتراث المحلي، وأهمية إنشاء "مسارات سياحية" توفر خبرة للسائح وفي ذات الوقت لها أثر اقتصادي - اجتماعي على المجتمعات المحلية المجاورة ، كما ناقش المجلس الارتقاء بجودة أداء للمنشآت ومعايير الخدمة في قطاع الضيافة على أسس الاستدامة. وكان لموضوع مكافحة الإلقاء العشوائي للنفايات أهمية خلال الاجتماع، مع الحاجة إلى اتخاذ إجراءات علاجية وجذرية.

وقدم المجلس الاستشاري '' كلمات النصح '' لتوجيه TASUD في مسيرتها لتعزيز الاقتصاد السياحي من خلال التركيز على القدرة التنافسية للمنتج السياحي والمرونة والاستدامة كعوامل رئيسية تساهم في الناتج المحلي الإجمالي مع خلق تجارب ممتعة وشاملة بيئيًا تستقطب الزوار في جميع أنحاء العالم الذين يسعون إلى الأردن كوجهة مفضلة لهم مع الترويج للسياحة الداخلية.

وانتهى الاجتماع بقائمة توصيات مع "الخطوات التالية" لدعم مشاريع الشركة للعام 2023. واستضاف السيد سهل دودين الحضور من خلال حفل عشاء عمل في أيلا (العقبة) حيث عرض معرض "ريد" فنون الطهي. 

وتبع ذلك جولة لمدة ساعتين في واحة أيلا السياحية. إذ تقع أيلة في خليج العقبة بجوار مدينة العقبة وتبلغ مساحتها 4320 دونمًا وتتكون من بحيرات ضحلة وتضم أكثر من 6000 غرفة فندقية ووحدة سكنية وملعبين للجولف ومناطق ترفيهية وشاطئية.

تولي شركة أيلا اهتماما بالغا إلى تطبيق عمليات الاستدامة والبناء الأخضر في تصميماتها وإعادة استخدام المياه والمحافظة عليها والاستخدام المحلي للمواد ونظام تجديد مياه البحر  مع حضانة مذهلة للشعاب المرجانية ورعاية الطيور المهاجرة. تركز أكاديمية مكارم على تنمية الموارد البشرية والطاقة المتجددة والغوص وما إلى ذلك  وتقدم تدريبًا مهنيًا مجانيًا  مع شركاء محليين وعالميين - والذي يسهم في خدمة المجتمع المحلي. الأمر الأكثر لفتًا للانتباه هو أن أيلا منفتحة على المجتمع المحلي. تضمنت مناطق الجذب السياحي 20 حدثًا واستقطبت أكثر من 22 ألفًا زائر من 20 دولة.