"الأمانة" تحظر عمل النقابة المستقلة للعاملين

مبنى أمانة عمان الكبرى في منطقة رأس العين بعمان- (ارشيفية)
مبنى أمانة عمان الكبرى في منطقة رأس العين بعمان- (ارشيفية)

مؤيد أبو صبيح

عمان- حظرت أمانة عمان الكبرى على النقابة المستقلة للعاملين في الأمانة، ممارسة أنشطتها داخل أروقة الأمانة، أو استخدام مرافقها، أو التحدث معها باسم الموظفين، لكونها نقابة "غير مرخصة ولا معترفا بها من الدولة"، بحسب الأمانة.اضافة اعلان
وأوضح مدير المدينة المهندس عمر اللوزي لـ"الغد"، أن القرار يأتي لكون النقابة "لا تحمل الصبغة الشرعية"، في تمثيل الموظفين والعاملين، في ظل وجود نقابة مرخصة، ومعترف بها من قبل الدولة، هي نقابة "العاملين في البلديات وأمانة عمان".
وشدد اللوزي على أن الأمانة "تعمل في ظل الأنظمة والقوانين، ولا يمكنها أن تتعامل مع جهتين نقابيتين في آن واحد".
على أن رئيس النقابة المستقلة للعاملين في الأمانة عياش كريشان أكد لـ"الغد"، أن الدستور الأردني "كفل للأردنيين جميعا حق تأليف وتشكيل النقابات"، مشيرا إلى أن النقابة المستقلة "ستبقى تدافع عن العمال والموظفين في سبيل قضاياهم العادلة، دون أن نتقاطع مع الإدارة العليا للأمانة.. يجب أن يكون هناك حرية للعاملين في اختيار الجهة التي تدافع عن حقوقهم ومصالحهم دون التأثير عليهم".
مدير مركز الفينيق للدراسات الاقتصادية أحمد عوض وصف قرار أمانة عمان بـ"السابقة والتدخل غير المبرر من قبل إدارة الأمانة في العمل النقابي"، معتبرا أنه "لا يجوز أن تنحاز إدارة الأمانة لجهة نقابية دون أخرى".
وقال إن تشكيل النقابات المستقلة "ينسجم مع الدستور الأردني وينسجم مع الإطار التشريعي العام للدولة الأردنية، الذي هو أوسع من قانون العمل، والمتمثل في العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية والعهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وهما يشكلان معا الوعاء الأوسع من الأطر التشريعية، التي يجب أن تنظم العمل النقابي في الأردن".
ورأى عوض أن القرار "يمس استقلالية العمل النقابي"، وهذا، بحسبه، "مرفوض لأنه يترتب على الأمانة أن تقف على مسافة متساوية مع الجميع باعتبارها صاحب عمل".