الأمن يستخدم الأسلوب الناعم مع الناخبين


موفق كمال

عمان- أتسمت الاجراءات الامنية أثناء سير العملية الانتخابية بالناعمة والمرنة، فيما تواجد رجال الامن أمام مراكز الاقتراع في الدوائرة الانتخابية، وداخل المراكز وكان جل دورهم التأكيد على الناخبين بضرورة الالتزام بالاجراءات الوقائية للحد من ظاهرة فيروس كورونا، اضافة الى التأكد من هوياتهم الشخصية.اضافة اعلان
ولم تشهد مختلف الدوائرة الانتخابية ما يخالف الامن والنظام، بينما اكد مواطنون ان رجال الامن يتعاملون مع الجميع بمسافة واحدة، ولا يسمحون لاحد التعدي أو مخالفة القانون، في ذات الوقت فأن اجراءاتهم وتعاملهم مع الناخبين جاذبا وليس منفرا .
وكانت قوات الامن تسلمت واجباتها الامنية في فرض الحراسة الامنية عشية الانتخابات على (1824) مركز اقتراع في جميع محافظات المملكة تضم (8061) صندوقا.
وكانت مديرية الامن نشرت الياتها 53 الف رجل لحماية العملية الانتخابية، والتي ينتهي واجباتها بعد اعلان نتائج الانتخابات بيوم واحد ضمن انسحاب تدريجي، ولكن مع أعلان الحظر الشامل لمدة اربعة أيام متتالية بعد انتهاء الانتخابات، ستتحول واجباتهم الى فرض الحظر الشامل.
وحتى هذه اللحظة لم يحدث ما يعكر صفو العملية الانتخابية، لكن نسبة الاقبال على التصويت لا زالت دون المستوى المطلوب، الا ان التوقعات تشير الى ارتفاع نسبة الاقبال على التصويت ان تكون في الساعات الاخيرة من انتهاء موعد الانتخابات.