"الأوقاف": تعليمات العمرة عن طريق البر قريبا

زايد الدخيل عمان- قال الناطق الإعلامي باسم وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية حسام الحياري، إن الوزارة ستعلن عن تعليمات أداء العمرة عن طريق البرّ قريبا، موضحا أن السلطات السعودية اشترطت أن لا يتجاوز عدد ركاب الحافلة الواحد 50 % من طاقتها الاستيعابية. وكانت المملكة العربية السعودية أعلنت مؤخرا عن فتح باب العمرة تدريجياً اعتبارا من اليوم بطاقة استيعابية تبلغ 60 ألف معتمر موزعة على 8 فترات تشغيلية، لتصل إلى مليوني معتمر شهريا. وأضاف الحياري، ان إعلان السلطات السعودية اشترط في من يرغب بأداء مناسك العمرة والزيارة والصلاة في المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف، أن يحمل شهادة "تحصين" مصدقة من الجهات الصحية، وتكون المطاعيم لفيروس كورونا من اللقاحات المعتمدة في المملكة العربية السعودية. وبين أنه يشترط الالتزام بإجراءات الحجر الصحي المؤسسي والتسجيل في تطبيقي "اعتمرنا وتوكلنا" لغايات إصدار التصاريح. وبخصوص العمرة عن طريق البر، أشار الحياري، إلى أنه سيتم الإعلان عنه في حينه، بناء على التعليمات الصادرة عن السلطات السعودية، موضحاً أن إعلان السلطات السعودية أشار إلى أن عدد الركاب في الحافلات داخل المملكة العربية السعودية لن يتجاوز الـ 50 % من الطاقة الاستيعابية للحافلة. وكانت وزارة الحج والعمرة السعودية أعلنت عن تحديد الدول التي يجيء منها المعتمرون، وأعدادهم بصفة دورية حسب تصنيف الإجراءات الوقائية، والاشتراطات الخاصة بتلك الدول، واعتماد مقدمي الخدمات (شركات العمرة، والفنادق، وشركات النقل) المؤهلين وفقًا لضوابط هذه المرحلة الاستثنائية والاشتراطات الاحترازية والبروتوكولات الصحية، وإتاحة خدماتهم للعرض عبر منصات التسويق الإلكترونية المعتمدة في المحرك السعودي للحجز المركزي. وعن البروتوكولات الصحية للمعتمرين من داخل المملكة، أشارت الوزارة إلى أن التحصين سيكون شرطًا أساسيًّا لأداء مناسك العمرة والصلاة في المسجد الحرام والزيارة للمسجد النبوي وفق ما يظهره تطبيق "توكلنا" لفئات التحصين الثلاث (محصن حاصل على جرعتين من لقاح فيروس كورونا، أو محصن أمضى 14 يومًا بعد تلقيه الجرعة الأولى من اللقاح، أو محصن متعافٍ من الإصابة) لجميع الفئات العمرية المحصنة لمعتمري الداخل. أما بخصوص المعتمرين القادمين من خارج السعودية فيجب إرفاق شهادة التحصين المصادق عليها من الجهات الرسمية في بلد المعتمر ضمن مسوغات طلب أداء المناسك، مع اشتراط أن تكون اللقاحات معتمدة في السعودية، إضافة إلى إقرار بصحة المعلومات، والالتزام بإجراءات الحجر الصحي المؤسسي لدخول المسافرين القادمين إلى السعودية من الدول التي ما زال تعليق القدوم المباشر منها إلى البلاد مستمرا، وذلك وفق الآليات المعتمدة من الجهات المختصة.اضافة اعلان