الحنيفات: قطاع الأسمدة والبذور والمبيدات له أهمية كبيرة

وزير الزراعة م. خالد الحنيفات - (أرشيفية)
وزير الزراعة م. خالد الحنيفات - (أرشيفية)
ناقش وزير الزراعة المهندس خالد الحنيفات مع نقيب وأعضاء نقابة تجار ومنتجي المواد الزراعية، خلال اللقاء الذي عُقد في مبنى الوزارة، عددا من المواضيع التي تخص القطاع. وشملت أبرز المواضيع التي تمت مناقشتها الفحوصات المخبرية لتقاوي البطاطا وبذور البرسيم والملوخية وزيادة وزن عينات البذور، خصوصا بذور البندورة، وإضافة عضو من نقابة تجار منتجي المواد الزراعية إلى لجنة المبيدات والأعداء الحيوية. ووجه الحنيفات إلى اعتماد الفحوصات المخبرية، لمختبرات معتمدة في دول الاتحاد الأوروبي وكندا وأميركا وأستراليا واليابان وكوريا الجنوبية لتقاوي البطاطا وبذور البرسيم والملوخية، والموافقة على تعديل وزن عينات بذور البندورة لتصبح 1000 غرام، والموفقة على إضافة عضو من النقابة للجنة المبيدات والأعداء الحيوية. وأشار الحنيفات إلى أن قطاع الأسمدة والبذور والمبيدات يشكل أهمية كبيرة من الناحية التصديرية، إضافة إلى دوره كمدخل إنتاج للقطاع الزراعي، وهذا يستدعي التعاون الدائم لتنمية ونهضة هذا القطاع. من جانبهم، ثمن النقيب وأعضاء مجلس نقابة تجار ومنتجي المواد الزراعية استجابة ودعم الحنيفات لهذا القطاع، والتشاركية الدائمة مع الوزارة في تذليل التحديات التي تواجه القطاع.اضافة اعلان