الخضرا يطالب "الجامعات الثلاث" بالحسم والحزم مع موظفين تجاوزوا القانون

عاملون في جامعة مؤتة يعتصمون أمام مبنى رئاسة الجامعة اول من أمس قبل اقتحامها-(الغد)
عاملون في جامعة مؤتة يعتصمون أمام مبنى رئاسة الجامعة اول من أمس قبل اقتحامها-(الغد)

تيسير النعيمات

عمان-  طالب وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور لبيب الخضرا، ادارات جامعات البلقاء التطبيقية ومؤتة وآل البيت بأن تكون "حاسمة وحازمة"، بحق موظفين تجاوزوا القانون اليومين الماضيين، في وقت شدد مجلس التعليم العالي امس بضرورة ايقاع اقصى العقوبات بحق المعتدين في الجامعات.
وبين الخضرا في تصريح لـ"الغد" ان "من حق الموظفين المطالبة بما يرون انها حقوق لهم، لكن بوسائل ديموقراطية".
وشدد على اهمية الحفاظ على هيبة المؤسسات الاكاديمية ومؤسسات الدولة، ازاء اي خروج على القانون.
وبشأن مطالب موظفين بجامعة البلقاء، اوضح انه التقى ورئيس مجلس امناء الجامعة اول من امس بالموظفين، واستمع لمطالبهم، معتبرا ان بعضها محق وستعمل ادارة الجامعة على تحقيقها.
وبشأن انتهاء مدة رئاسة الدكتور عبد الله ملكاوي، رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا من دون صدور قرار بالتجديد له، او بتعيين رئيس آخر للجامعة، بين الخضرا ان سبب التأخير يعود لتشكيل لجان لتقييم اداء رؤساء الجامعات، ومن ثم فإن وضع اسس للتقييم واجرائه، تتطلب وقتا، متوقعا إعلان مجلس التعليم العالي قراره بهذا الشأن الاسبوع الحالي.
وتوقعت مصادر مطلعة ان يجدد للدكتور ملكاوي فترة اخرى مدتها اربعة أعوام.
وبخصوص رئيسي جامعتي اليرموك الدكتور عبد الله الموسى والحسين بن طلال الدكتور طه خميس، اللذين تنتهي مدة رئاستهما الشهر المقبل، قال الخضرا ان "لجنة التقييم الخاصة بجامعة اليرموك انهت تقريرها، بينما يتوقع ان تسلم اللجنة الخاصة بجامعة الحسين تقريرها قريبا". مؤكدا ان القرار بشأن رئاسة الجامعتين، سيتخذ قبيل انتهاء مدة رئاسة الموسى وخميس.
الى ذلك، شدد مجلس التعليم العالي في جلسته امس برئاسة الخضرا مساء امس، على ضرورة ايقاع اقصى العقوبات بحق المعتدين في الجامعات.
وأكد المجلس على أن الجامعات ومجالسها التي حدثت فيها مظاهر شغب مؤخرا، تتابع بجدية وحزم، المحرضين لهذه الاعمال وتشكيل لجان التحقيق بالأحداث، والتنسيب بأقصى العقوبات بحق كل من تسبب بها، وشارك فيها وخرج عن الانظمة والتعليمات.
ودعا المجلس لتضافر جهود قطاع التعليم العالي لمجابهة التحديات والمعيقات التي تواجه الجامعات الأردنية، وايجاد الحلول دون المساس بحاكميتها واستقلاليتها.
وأكد المجلس على حفظ هيبة رئيس الجامعة ومكانته بما يكفل التعامل معه كقامة اكاديمية، وتوفير الدعم له في ممارساته التي منحه اياها القانون.
بينما أقر المجلس جملة قضايا كان قد ناقشها في جلسة أول من أمس، ووافق على تشكيل اللجنة التوجيهية للقبول الموحد برئاسة أمين عام الوزارة، لمتابعة الخطط والإجراءات التنفيذية لذلك، ومتابعة تنفيذ قرارات المجلس المتعلقة بها.
وبخصوص تقييم الجامعات، قرر أن يكون كل عامين بشكل دوري، على ان يقدم رؤساء مجالس أمناء الجامعات تقريرا سنويا عن أداء الجامعة.
ووافق المجلس على تعديل قراره رقم (163/2013) لينص على أن "الموافقة على أن يكون الحد الأدنى لعلامات المواد التي درسها الطالب لدرجة البكالوريوس في الجامعات داخل وخارج المملكة، الراغب بالانتقال الى إحدى الجامعات الأردنية لاستكمال باقي دراسته لنفس الدرجة هو 60 %، أو ما يعادله لأغراض المعادلة، وذلك اعتباراً من الفصل الدراسي الأول للعام الجامعي 2015/2016".
كما وافق على استحداث مركز لغات في فرع الجامعة الاردنية العقبة، والموافقة المبدئية لجامعة الشرق الأوسط على استحداث التخصصات الهندسة الكهربائية والفنون الأدائية على مستوى البكالوريوس والتصميم الجرافيكي على مستوى الماجستير، اعتباراً من الفصل الدراسي الأول للعام الجامعي 2015/2016، شريطة تحقيق معايير الاعتماد الخاص قبل تاريخ 1/9/2015.
ووافق على تعديل مسمى تخصصات كلية العلوم الصيدلانية في الجامعة الهاشمية بتعديل قراره رقم (292/2013)، ليصبح تخصص بكالوريوس "صيدلة" فقط، واعتبار فرعي "الصيدلة الإدارية" و"الصيدلة الصناعية" مسارات في الكلية، اضافة للموافقة المبدئية باستحداث برنامج بكالوريوس تكنولوجيا معلومات الأعمال، وإعادة تفعيل قسم "التربية البدنية وعلوم الرياضة" في كلية التربية الرياضية اعتباراً من بداية العام الجامعي 2015/2016، شريطة تحقيق معايير الاتعتماد الخاص.
ووافق المجلس مبدئيا على استحداث برنامجي البكالوريوس (التربية البدنية) و(علوم الطيران) في جامعة آل البيت اعتباراً من الفصل الدراسي الأول للعام الجامعي 2015/2016، شريطة تحقيق معايير الاعتماد الخاص في مدة أقصاها 1/9/2015.
كما وافق على طلب جامعة عمان الأهلية، تجميد القبول في برنامج (الادارة الفندقية والسياحة)، اعتباراً من بداية الفصل الدراسي الصيفي للعام الجامعي 2014/2015.
بينما رفض طلب جامعة العلوم والتكنولوجيا، بأن تكون العطلة بين الفصلين الأول والثاني 3 أسابيع بدلاً من أسبوعين.
وقرر المجلس  تعيين الأستاذ الدكتور علي احمد العنانزه عميداً لكلية العلوم التربوية والآداب/ الأنروا لمدة أربعة أعوام اعتباراً من تاريخه.

اضافة اعلان

[email protected]