الخطوط الجوية البريطانية والفرنسية تعلنان وقف رحلاتهما إلى إيران

لندن -أعلنت الخطوط الجوية البريطانية "بريتيش ايرويز" الخميس أنها ستوقف رحلاتها من لندن إلى طهران ابتداء من الشهر المقبل لأنها "ليس لها جدوى تجارية".
وقالت الشركة في بيان "سنعلق رحلاتنا من لندن إلى طهران لأن هذه العملية ليس لها جدوى تجارية حاليا"، مضيفة أن آخر رحلات ستكون في 22 و23 ايلول/سبتمبر.
وقدمت الشركة اعتذارها الى المسافرين الذين كانوا يعتزمون السفر الى ايران، وقالت انها تجري مناقشات مع شركات جوية شريكة لعرض حجوزات جديدة على زبائنها، أو ستعيد ثمن البطاقات.
والرحلة الاخيرة الى طهران ستكون في 22 أيلول/سبتمبر والاتية من العاصمة الايرانية في 23 منه.
وكانت الشركة استأنفت رحلاتها الى ايران قبل سنتين لدى تخفيف العقوبات على ايران، كما ذكرت بي.بي.سي.
وانسحبت شركة ديملر الالمانية، الاولى عالميا على صعيد السيارات والشاحنات، فيما تستعد شركة بي.اس.أ الفرنسية لتعليق انشطتها.
وفي قطاعات أخرى، اوقفت مجموعة اير ليكيد الفرنسية للغاز الصناعي انشطتها التجارية في البلاد، فيما انسحبت شركة توتال النفطية الفرنسية العملاقة من مشاريعها الاستثمارية التي تناهز مليارات الدولارات في ايران.-

اضافة اعلان

وفي نفس السياق، أعلنت أيضا إدارة شركة "اير فرانس" أنها ستوقف رحلاتها إلى طهران اعتباراً من 18 أيلول/سبتمبر بسبب ضعف المردود التجاري نتيجة العقوبات الأميركية المفروضة على ايران.
وقال المكتب الاعلامي في مجموعة الخطوط الجوية الفرنسية إن "اير فرانس" التي أوكلت الرحلات إلى طهران إلى شركة "جون" التابعة لها ذات الكلفة المنخفضة، "خفضت (عدد رحلاتها) من ثلاث رحلات أسبوعيا إلى رحلة واحدة منذ 4 آب/أغسطس وستوقف رحلاتها إلى طهران اعتباراً من 18 أيلول/سبتمبر بسبب ضعف المردود التجاري".-(ا ف ب)