الذنيبات: رسوم "التوجيهي" الجديدة لمن لم ينجح في الامتحان لأربع دورات متتالية

عمان - أكد وزير التربية والتعليم محمد الذنيبات أن زيادة رسوم التقدم لامتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة "التوجيهي" إلى 30 دينارا للمبحث الواحد، تنطبق على طلبة الدراسة الخاصة الذين استنفدوا حقهم في التقدم للامتحان لأربع دورات متتالية أو الطلبة الراغبين في رفع معدلاتهم من خلال التقدم للامتحان في مبحث أو مبحثين بعد استكمالهم لمتطلبات النجاح في كل المباحث الأخرى. اضافة اعلان
جاء ذلك، خلال لقائه أمس لجنة التربية والثقافة في مجلس النواب برئاسة النائب محمد القطاطشة.
وقال الذنيبات إن الامتحان يكلف الوزارة 13 مليون دينار في الدورة الواحدة، فيما يقل حجم الرسوم التي تتقاضها الوزارة من الطلبة كرسوم للامتحان عن 3 ملايين دينار لكل دورة.
وأضاف أن ما يدفعه الطلبة الأردنيون للتقدم لامتحان الثانوية العامة على النظام الأميركي أو البريطاني في الأردن يزيد بكثير عن الرسوم التي يدفعونها للتقدم للثانوية الأردنية، مؤكدا أن قرار رفع الرسوم لا يمس الطلبة النظاميين في المدارس الحكومية ويدفعون مبلغ 20 دينارا كرسوم للتقدم للامتحان للدورة الواحدة.
وأوضح أن الطالب النظامي في المدارس الحكومية أو الخاصة يعتبر مستنفدا لحقه بعد التقدم للامتحان لأربع دورات متتالية ويصبح بعدها على نظام الدراسة الخاصة إذا ما أراد التقدم للامتحان من جديد.
وبين أن القرار تضمن زيادة رسوم التقدم للامتحان على طلبة المدارس الخاصة بواقع 30 دينارا لتصبح 50 دينارا للدورة الواحدة، بغض النظر عن الجهة التي ستتحمل هذه الرسوم، سواء المدارس أم الطلبة أنفسهم.
ورداً على مطالب اللجنة بإعادة النظر بموضوع رسوم "التوجيهي" للطلبة الفقراء، قال الذنيبات إنه سينسب إلى مجلس الوزراء بإعفاء هؤلاء الطلبة ممن تتقاضى أسرهم معونات من صندوق المعونة الوطنية من كل رسوم الثانوية العامة.
وكشف الذنيبات عن توجه الوزارة لإجراء مراجعة شاملة لواقع المدارس الخاصة في المملكة، من خلال العمل على إيجاد مشروع لتصنيف هذه المدارس إلى خمس فئات وفق معايير اعتماد خاصة. -  (بترا-موسى خليفات)