الرمثا يوقف الوحدات والأهلي يعادل الأصالة وشباب الأردن يعبر البقعة

لاعب الوحدات محمد الدميري (يسار) يبعد كرة رمثاوية والحارس شفيع يترقب -(تصوير: جهاد النجار)
لاعب الوحدات محمد الدميري (يسار) يبعد كرة رمثاوية والحارس شفيع يترقب -(تصوير: جهاد النجار)

اضافة اعلان

محمد عمار ومحمد أبو زينة

عمان - الرمثا - أوقف فريق الرمثا تقدم نظيره الوحدات وحرمه من توسيع الفارق النقطي في صدارة دوري المناصير للمحترفين، اثر التعادل السلبي الذي آلت اليه نتيجة المباراة التي أقيمت بينهما الجمعة على ملعب الأمير هاشم، في اطار مباريات الأسبوع العاشر، فأصبح رصيد الوحدات 19 نقطة وبقي في الصدارة، في حين رفع الرمثا رصيده إلى 13 نقطة وظل بالمركز السادس.
وتعادل الأهلي مع الاصالة 1-1، في المباراة التي جرت على ملعب البترا، فرفع الأهلي رصيده إلى 14 نقطة وحافظ على المركز الخامس، في حين عزز الاصالة رصيده واصبح يملك 6 نقطة بالترتيب الحادي عشر.
وفي المباراة الثالثة التي أقيمت على ستاد عمان، عبر شباب الأردن البقعة وتغلب عليه 1-0، ليعمق جراحه ويتركه في ذيل القائمة برصيد 4 نقاط، في حين قفز الشباب للمركز الثاني برصيد 18 نقطة، بانتظار مباريات السبت.
السبت تختتم مباريات الجولة العاشرة، حيث ستقام 3 مباريات، ولعل اقواها تلك التي تجمع بين فريقي الحسين إربد برصيد 15 نقطة والفيصلي وله 16 نقطة، وينطلق اللقاء في الساعة الخامسة والنصف مساء على ستاد عمان الدولي، وسيكون السباق محموما بين الفريقين على المركز الثاني.
ويسبق هذا اللقاء أي في الساعة الثالثة، المواجهة التي تجمع بين فريقي الصريح برصيد 10 نقاط وكفرسوم برصيد 8 نقاط، على ملعب الأمير هاشم في الرمثا، حيث يسعى كلا الفريقين للتقدم خطوة للامام لكي لا تتسع الفجوة النقطية.
وفي الوقت ذاته يستضيف ذات راس وله 9 نقاط على ملعبه في الكرك نظيره الجزيرة برصيد 6 نقاط، ولعل الفوز سيكون الهاجس الأكبر للفريقين، بعد أن تعثرا كثيرا هذا الموسم.
الرمثا 0 الوحدات 0
استهل الوحدات المباراة بإيقاع هجومي بكرة عبدالله ذيب المسددة بأقدام المدافعين، ولعب الفريق متجاوزا الحذر بإسقاط ثلاثة مهاجمين في مواقع الرمثا الأمامية، وثلاثة مدافعين وأربعة في الوسط، وكانت طريقته تتغير وتتبدل حسب المجريات على الملعب.
بدوره اعتمد الرمثا على تمتين خط دفاعه الذي قاده عامر علي وعمار أبو عليقة وعلي خويلة ولوبيز، مع إعتماده على المضادات السريعة والتي كادت تأتي بالثمار مبكرا، من خلال احمد الشقران في الطرف الأيمن ويوسف الرواشدة في الطرف الأيسر، فسدد الأخير قذيفة ذهبت فوق المرمى.
مع مرور الوقت بدأ الوحدات تولي زمام الأمور على مساحات اللعب، ومحاولة استكشاف ممرات آمنة تؤدي لمرمى الزعبي حارس الرمثا، والتي كان يحاول استثمارها الحاج مالك بحركاته المزعجة على مشارف الجزاء، ووسط ذلك كان عبدالله ذيب يهدر من داخل الجزاء مفوتا على فريقه تحقيق السبق للمرة الثانية، واستمرت سيطرة الوحدات السلبية على الملعب، كونها لم تنتج أي هجمة خطرة توحي بالاقتراب من تحقيق السبق، ما صبغ المباراة بجمود غريب في العمليات الهجومية من كلا الطرفين، وكاد بهاء فيصل أن يكسر الجمود من خلال تسديدة قوية ارتدت من باطن العارضة.
مر الوقت ولم يتغير في المشهد إلا بوادر لهجمات خجولة من الرمثا من خلال علاء الشقران، فيما هدأ الوحدات معطيا مساحات أكبر للرمثا لتهديد مرمى شفيع، خصوصا تسديدة خويلة التي تصدى لها شفيع، وتسديدة عدي القرا التي عاد واحتضنها الحارس، ورأسية لوبيز التي ذهبت بجوار القائم، وكاد الدردور أن ينهي المشهد الأول لصالح فريقه، بعد أن وضع رأسية علاء الشقران على خط المرمى فأبعدها محمد الباشا بالوقت المناسب.
تحسن أداء وثبات النتيجة
تغير المشهد في الشوط الثاني وأخذ الرمثا يخرج من انغلاقه الدفاعي، فسدد الدردور فوق العارضة، بينما أهدر الرمثا أخطر الفرص في الدقائق التي مرت من خلال تسديدة الدردور التي أبعدها شفيع بحضور تام.
استمر أداء الرمثا وأخرج عامر شفيع عرضية احمد الشقران من تحت العارضة بأطراف أصابعه، هذا الأداء دفع الوحدات للاعتماد على المضادات التي كانت تطير باتجاه الحاج مالك دون فائدة، وبقي الأمر على حالة وسط اشتعال الجمهور على المدرجات بالتشجيع، مع خروج عن الروح الرياضية في بعض الأحيان، بعدها نشط الوحدات مع اختزال منطقة الوسط بكرات طويلة لم تشكل على مرمى الزعبي حارس الرمثا، وأضاع الحاج مالك فرصة ثمينة حين سدد بأقدام عامر علي وهو يواجه المرمى، بعد كرة يوسف الرواشدة التي ارتدت من قائم عامر شفيع، ثم عاد رجائي عايد وأهدر وهو بمواجهة المرمى، ومع دخول الدقائق الأخيرة ازداد بحث الفريقين عن التقدم مع أفضلية للوحدات، لكن الثابت الوحيد بقي عدم القدرة على زيارة الشباك، فسدد احمد هشام وعامر ذيب للوحدات، فيما سدد يوسف الرواشدة وخالد الدردور، وفي الوقت المحتسب بدل الضائع كاد الرواشدة أن يضع فريقه بالمقدمة، لكن كرته حادت عن المرمى لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي بدون أهداف.
المباراة في سطور
النتيجة: الرمثا 0 الوحدات 0
الملعب: ستاد الأمير هاشم
الحكام: محمد أبو لوم وعيسى عماوي وفيصل شويعر وأحمد يعقوب.
العقوبات: علاء الشقران (الرمثا) ورجائي عايد (الوحدات).
مثل الرمثا: عبدالله الزعبي، عامر علي، عمار أبو عليقة، علي خويلة، لوبيز، رامي سمارة (إبراهيم الخب)، عدي القرا (ركان الخالدي)، علاء الشقران، أحمد الشقران، خالد الدردور (اياد الخطيب)، يوسف الرواشدة.
مثل الوحدات: عامر شفيع، فراس شلباية، محمد الباشا، رجائي عايد، أحمد الياس، احمد هشام، عبدالله ذيب (عامر ذيب)، محمد مصطفى، بهاء فيصل (أشرف نعمان)، محمد الدميري، الحاج مالك.
الأهلي 1 الأصالة 1
قبل أن يرتب الفريقان اوراقهما على ارض الميدان، انبرى انس الصوص ورفع كرة عرضية صوب سائد الدبوبي على مشارف الجزاء، وبحركة فنية تجاوز الدبوبي مدافع الأهلي السلو، وانفرد بالمرمى وسدد الكرة نصف طائرة في شباك فراس صالح هدف السبق للأصالة، في الدقيقة الخامسة.
الهدف المبكر رفع درجة الإثارة الهجومية، فانطلق الاهلي لتركيز الجهود على محمود مرضي الذي كان مفتاح هجمات الاهلي في الميمنة، ومحمد طه من الميسرة لإيصال الكرات صوب المهاجم ماركوس الذي تلقى عرضية مرضي وسدد كرة أرضية قوية سيطر عليها ابو خوصة، فيما كان اعتماد الاصالة على الكرات المرتدة لإستثمار سرعة الدبوبي وليث الفايز مع تحركات انس الصوص في منطقة العلميات، وتقدم محمود مشعل لتسريع الكرات المرتدة التي بقيت تحت سيطرة مدافعي الاأهلي زيد جابر ومحمد عاصي ومحمد السلو.
فريق الاصالة، كان أكثر جدية في التعامل مع الكرات من خلال استخدام اسلوب الضغط على اللاعب المستحوذ على الكرة الى جانب الانتشار السليم والتمريرات السليمة، وكاد الفايز أن يزيد الغلة عندما استثمر خطأ الحارس فراس الخارج من مرماه، وأرسل كرة طويلة صوب المرمى كان لها زيد جابر بالمرصاد، لتنتهي احداث الحصة الأولى بتقدم الاصالة بهدف.
أفضلية للأهلي وتعادل
زج مدرب الأصالة بسامي ذيابات عوضا عن طلال الحواري، بغية السيطرة على منطقة العمليات، بيد ان الاهلي كان الطرف الافضل، وكاد سليم عبيد ان يحقق التعادل، لكن ابو خوصة رد الكرة، لينصب تركيز الاصالة على ابعاد الكرات بدون عنوان، ما زاد من ايقاع الاهلي الهجومي، وأضحى مرمى أبو خوصة امام الخطر، وتألق ابو خوصة في التصدي للكرة الثابتة التي نفذها محمود مرضي، بعدها تسبب عدي المومني بركلة جزاء عندما ابعد كرة العلاونة بيده، لينفذها محمد العلانة على يسار أبو خوصة هدف التعادل للأهلي في الدقيقة 57.
واصل الأهلي نهجه الهجومي بحثا عن نقاط المباراة الثلاث، فيما انصب تفكير الاصالة في إبعاد الخطورة الأهلوية من خلال تشتيت الكرات والاعتماد على الكرات المرتدة، لتكون ورقة سمير رجا عوضا عن محمد طه، فيما دفع مدرب الأصالة بالبديل محمد العتيبي عوضا من محمد شعبان للاصابة، فيما زج مدرب الاهلي بالبديلين محمد وائل الرفاعي ومحمد علان عوضا عن سليم عبيد ومحمود مرضي، وأهدر يزن دهشان فرصة خرافية للتسجيل للأهلي عندما سدد كرة فوق المرمى والمرمى مشرع الأبواب، بيد ان الاصالة عرف كيف يوصل اللقاء الى التعادل في النهاية 1-1.
المباراة في سطور
النتيجة: الأهلي 1 الأصالة 1
سجل الاهداف: سائد الدبوبي د.5 (الاصالة)، محمد العلاونة جزاء د.57 (الأهلي)
الملعب: ستاد البتراء.
الحكام: مهند عقيلان، وليد ابو حشيش، ابراهيم عموش ومالك ابو جودة.
العقوبات: البطاقة الصفراء للاعب محمد عاصي، محمد طه، زيد جابر (الأهلي)، طلال الحواري (الأصالة)
مثل الاصالة: محمود ابو خوصة، محمد شعبان (محمد العتيبي)، حسن ابو زينب، عدي المومني، عمر العوايشة، محمود مشعل (مازن مبارك)، انس الصوص، طلال الحواري (سامي ذيابات)، خالد البري، سائد الدبوبي وليث الفايز.
مثل الأهلي: فراس صالح، تي دينس، زيد جابر، محمد السلو، محمد عاصي، سليم عبيد (محمد الرفاعي)، يزن دهشان، محمد العلاونة، محمود مرضي (محمد علان)، محمد طه (سمير رجا) وماركوس.
شباب الأردن 1 البقعة 0
طالت فترة جس النبض بين الفريقين، وانصب الاهتمام في البحث عن مكامن الضعف والقوة لدى الطرفين، مع أفضلية واضحة لشباب الأردن الذي وسع من خياراته الهجومية من خلال اسناد خالد أبو رياش من ميمنة المنتصف ويوسف النبر من الميسرة، مع اسناد من الاطراف عدي زهان وموسى الزعبي الذي مرر كرة عرضية داخل الصندوق سيطر عليها بن طريف على دفعتين قبل تدخل أبو رياش، وتألق مدافع البقعة عثمان الخطيب في إبعاد عرضية بلال قويدر لركنية قبل تدخل يوسف النبر، لتشهد الدقيقة 33 الهدف الشبابي الأول عندما استقبل أبو رياش كرة وسددها لحظة دخولة منطقة الجزاء ارتطمت بأحد المدافعين، وتابعت سيرها من فوق الحارس بن طريف.
على الطرف الآخر فإن فريق البقعة غابت طلعاته الهجومية مرمى الشباب باستثناء عرضية فادي شاهين من الميمنة، سيطر عليها العمايرة في الوقت المناسب، فيما أكمل البقعة شوطه الأول سلبيا ودون احداث أي خطوة على مرمى العمايرة، لتنتهي أحداث الشوط الاول شبابية وبهدف وحيد.
طرد بدون تعديل
استهل مدرب البقعة الشوط الثاني بورقة مؤيد أبو كشك عوضا عن وسام أبو دعابس، فاستهل لقمان الشوط بتصويبة قوية مرت بمحاذاة القائم الايسر للحارس بن طريف، رد عليه فادي شاهين بكرة من خارج الجزاء في التصويبة الاولى للبقعة على مرمى العمايرة الذي كاد يكلف فريقه هدفا عندما تباطأ في ابعاد كرة، فضغط عليه أبو كشك وسددها العمايرة لكنها ارتطمت بقدم ابو كشك وسيطر عليها الدفاع، ليشهر الحكم البطاقة الحمراء للاعب البقعة مؤيد ابو كشك بحجة استخدام القوة المفرطة ضد عدي زهران.
النقص العددي في صفوف البقعة اجبر مدرب البقعة لسحب المدافع عمر طه، ودفع بالمهاجم معتز خالد الذي كاد ان يدرك التعادل عندما استقبل بينية عدنان سليمان وسددها وأبعدها العمايرة لركنية.
دفع مدرب الشباب بالبديل أحمد العيساوي عوضا عن ابو رياش، وكاد الاخير ان يضاعف النتيجة لولا رعونته عندما سدد كرة لقمان فوق المرمى، ودفع مدرب البقعة بالمهاجم محمد عبدالحليم عوضا عن لؤي سليمان، فيما دفع مدرب الشباب بالبديل هذال السرحان عوضا عن محمد العملة، وبقي البقعة الافضل رغم النقص العددي، ليزج مدرب الشاب بورقة هجومية تمثلت في عبدالله العطار عوضا عن النبر، لتنتهي المباراة بفوز مستحق لشباب الأردن بهدف وحيد.
المباراة في سطور
النتيجة: فوز شباب الأردن على البقعة 1-0
الأهداف: خالد ابو رياش د: 33 (شباب الأردن)
الملعب: ستاد عمان الدولي
الحكام: أدهم مخادمة، عبدالرحمن عقل، محمد روابدة وطارق الدردور.
العقوبات: اشهر الحكم  البطاقة الحمراء للاعب مؤيد ابو كشك، وأنذر عدنان سليمان، لؤي سليمان (البقعة)
مثل شباب الأردن: لؤي العمايرة، احمد ياسر، رواد ابو خيزران، عدي زهران، موسى الزعبي، محمد فتحي، محمد العملة (هذال السرحان)، يوسف النبر (عبدالله العطار)، عزيز لقمان، خالد أبو رياش (أحمد العيساوي) وبلال قويدر.
مثل البقعة: انس بن طريف، عمر طه، أسامة أبو غنام، عثمان الخطيب، ابراهيم دلدوم، فادي شاهين، محمد ناجي، لؤي سليمان (محمد عبدالحليم)، انس حجة، عدنان سليمان ووسام ابو دعابس (مؤيد ابو كشك).