الصفدي: مطالب المتقاعدين العسكريين أولوية لدى مجلس النواب

رئيس مجلس النواب أحمد الصفدي - (أرشيفية)
رئيس مجلس النواب أحمد الصفدي - (أرشيفية)
أكد رئيس مجلس النواب أحمد الصفدي أن اهتمام ورعاية جلالة الملك لمطالب المتقاعدين العسكريين تشكل القدوة لدى المجلس في متابعة شؤونهم وتذليل أي عقبات تواجههم. وعبّر عن اعتزاز وفخر المجلس بجميع المتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى على ما قدموه من تضحيات في الدفاع عن الوطن وصون منجزاته، مستذكراً ما جاء في خطبة العرش السامي بافتتاح الدورة العادية الثانية للمجلس حين أكد سيد البلاد لرفاق السلاح أنهم الأصدق قولا والأخلص عملا. وجاء حديث الصفدي لدى لقائه في دار مجلس النواب اليوم الأربعاء، رئيس وأعضاء اللجنة الوطنية للعسكريين السابقين، بحضور النائب الأول لرئيس المجلس الدكتور أحمد الخلايلة والنائب الثاني للرئيس الدكتور نصار الحيصة ومساعد الرئيس الدكتور وائل رزوق ورئيس اللجنة الإدارية النائب المهندس يزن الشديفات. وقال الصفدي إن المتقاعدين العسكريين يشكلون مصدر الفخر والاعتزاز للأردنيين كافة، فهم رفاق السلاح ورمز للشجاعة والتضحية، ولهم دور كبير في بناء الأردن العزيز ونهضته وسواعدهم شاهدة على حجم الإنجازات الوطنية التي تحققت على مختلف الصعد، معرباً عن أهمية توحيد جميع جهود لجان المتقاعدين وانضوائهم تحت مظلة واحدة تلبي تطلعاتهم ومطالبهم. وأضاف أن مطالب المتقاعدين العسكريين تشكل أولوية لدى مجلس النواب، مشدداً على حرص المجلس على دعمهم في المجالات كافة ومتابعة جميع توصياتهم ومطالبهم وتطلعاتهم مع الجهات ذات العلاقة. من جهته، أكد الخلايلة أن المتقاعدين العسكريين يحتلون أولوية لدى جلالة الملك الذي يؤكد دوماً ضرورة دعمهم وتمكينهم من القيام بمهامهم الوطنية وتعزيز دورهم التنموي والاجتماعي، مشيراً إلى ضرورة دعمهم والاستفادة من خبراتهم في مسيرة البناء الوطني. من جانبهم، أكد الحيصة ورزوق والشديفات ضرورة دعم المتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى وأخذ جميع ملاحظاتهم بعين الرعاية والاهتمام، ولهم دور فاعل وبصمات واضحة في مسيرة البناء والعطاء. من جهته، أكد رئيس اللجنة الوطنية للعسكريين السابقين العميد المتقاعد أحمد الرقاد، التفاف اللجنة بمنتسبيها كافة خلف القيادة الهاشمية ودعمها المطلق لرؤى وتطلعات جلالة الملك عبد الله الثاني، معربين عن تقديرهم الكبير لجلالته ودعمه المستمر للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى. كما ثمن رئيس وأعضاء اللجنة اهتمام رئيس وأعضاء مجلس النواب بالمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى والاهتمام بجميع مطالبهم وملاحظاتهم، مؤكدين أن هذا اللقاء يعكس حرص مجلس النواب وإيمانه المطلق بالدور الذي يضطلع به المتقاعدون العسكريون والمحاربون القدامى. وطرحوا جملة من القضايا العامة والظروف التي تمر بها المملكة وأهمية توحيد الجهود الوطنية لدعم مسيرة التحديث الشامل التي يقودها جلالة الملك وسبل تعزيز ثقة الشعب بالمؤسسات الوطنية وانتهاج استراتيجيات وسياسات وبرامج عمل قابلة للتطبيق تسهم في معالجة مشكلتي الفقر والبطالة وتحسين الظروف المعيشية للمتقاعدين وتخفيف الأعباء الملقاة على عاتقهم وإزالة المعيقات أمامهم.اضافة اعلان