الغد

لن أقول لك "اسكت" بل أفضل ألا ترى وألا تسمع، فهذا قد يخفف من تهورك وعصبيتك. يوم به كثير من الأعمال والضغوطات وقد لا تتكلم كثيراً، وإنما ترد على الآخرين بحركة من رأسك. أما أسوأ فترة فهي فترة ما بعد الظهر لما قد تتعرض له من مواقف. في فترة المساء انتبه إلى تصرفاتك، لكي لا توقعك بمشاكل مع من تحب وخاصة مواليد شهر كانون الأول فهم الأكثر توتراً. نسب النجاح لهذا اليوم: العمل:6 من 10 العاطفة:6 من 10 الصحة:6 من 10اضافة اعلان