الغد

ما يزال عليك مجاراة هذا اليوم وما يحمله من تعقيدات وسوء تفاهم، فهذا الأخير قد يجعلك تدخل ببعض المطبات والمشاكل خلال فترة الظهيرة، أما بعد ذلك فإن الأوضاع الصحية ما تزال في مرحلة حرجة، لذلك من الأفضل أن تبقى في البيت للاعتناء بنفسك، وخاصة أن الحبيب غير مهتم، وخاصة مواليد 1 إلى 10 كانون الأول.

اضافة اعلان

نسب النجاح لهذا اليوم:
العمل:6 من 10 العاطفة:6 من 10 الصحة:6 من 10