الفرق بين أن يكون المرء متعاطفا مع الآخرين وودودا معهم

علاء علي عبد

عمان -  يخلط الكثيرون بين معنيي التعاطف والود، لذا يمكن أن تصف شخصا ما بأنه كان عطوفا معك وتعود لتصف تعامله بالود وكأن المعنيين لشيء واحد، حسبما ذكرت مجلة "OMTimes".اضافة اعلان
لو حاول المرء تفحص سلوكياته بشكل أكثر دقة سيمكنه أن يميز ما إذا كان يتعامل بتعاطف أو بود مع من حوله من الناس. وفيما يلي أبرز النقاط التي يمكن أن تساعدنا على التفريق بين المعنيين:
-  صحح مفهومك عن التعاطف والود: على الرغم من الترابط الوثيق بين الكلمتين إلا أن معانيهما مختلفة إلى حد بعيد؛ فالتعاطف مع شخص معين يعني أنك متفهم لمشاعره وأحاسيسه بشكل عميق، بينما تعاملك مع ذلك الشخص بود يعني أنك تكن لذلك الشخص مشاعر ما كمشاعر الاحترام حتى وإن لم تكن تعرفه معرفة جيدة.
-  تعرف على مشاعرك: عندما تكون متعاطفا مع شخص ما فهذا يعني أنك أوجدت رابطا وثيقا معه يمكنك من الشعور بأحاسيسه وكأنها تحدث لك. بينما عندما تتعامل بود مع ذلك الشخص فإن مشاعرك وإن كانت مهتمة بما يحدث له إلا أنك تبقى مدركا أنك في معزل عما يمر به من ظروف.
-  تعرف على درجة احترامك لآراء الآخرين: هذه النقطة مهمة جدا، فعندما تشعر بالتعاطف تجاه شخص ما فإنك، وكما ذكرت في النقطة السابقة، تشعر وكأن ما يحدث له يحدث لك شخصيا وهذا يجعلك تقترب من ذلك الشخص أكثر وتتفهم لآرائه وتتقبلها دون انتقاد. بينما عندما تتعامل بود مع شخص ما فإنك تنسجم معه بسبب نقاط تفكير مشتركة تجمع بينكما، بينما لو واجهت رأيا مخالفا للآرائك فإنك لن تتفق معه فيما يخص أفكاره تلك.
-  تعرف على درجة استعدادك لتقديم المساعدة: درجة استعداد المرء لتقديم المساعدة تعد عنصرا مهما فيما يخص ما إذا كان المرء متعاطفا أو ودودا مع الآخرين. عندما تتعاطف مع شخص ما فإنك تشعر بأحاسيسه وآلامه وتسعى ما بوسعك من أجل جعله تخطي هذه الآلام بسلام قدر الإمكان. بينما عندما تكون ودودا مع شخص آخر فإنك لا تشعر بعمق الترابط معه وبالتالي فإنك تتمنى أن تزول آلامه دون أن تجد في نفسك الرغبة لبذل الجهد لتخليصه منها.
-   تعرف على كيفية تواصلك مع الآخرين: عندما تتعامل مع شخص آخر بدرجة من التعاطف فستجد في نفسك الرغبة بأن تذكر له عبارات الدعم والمساندة بشكل متكرر لتشعره بأنه ليس وحيدا في مواجهاته تلك. بينما لو كنت تتعامل بود مع شخص آخر فإنك ستتجنب ذكر عبارات تشعر بأنها تضع على كاهلك مسؤولية الاهتمام الزائد بذلك الشخص.