الكرك: أمراء ووفود شعبية وعربية يقدمون العزاء بالطيار الكساسبة

صافي الكساسبة والد الشهيد  يتقبل التعازي في ديوان العشيرة ببلدة عي بالكرك  -(الغد)
صافي الكساسبة والد الشهيد يتقبل التعازي في ديوان العشيرة ببلدة عي بالكرك -(الغد)

هشال العضايلة

الكرك - أعرب الأمراء علي بن الحسين وهاشم بن الحسين وعالية بنت الحسين، عن تعازيهم الحارة ومواساتهم لأسرة وذوي وعشيرة الشهيد معاذ الكساسبة.
وجددوا تأكيدهم خلال زيارتهم الى بيت عزاء عشيرة الكساسبة في بلدة عي بمحافظة الكرك أمس، على ان الشهيد معاذ بطل انضم الى رفاقه الأبطال الذين قضوا في سبيل الدفاع عن وطنهم ودينهم.    
وقدم الأمراء واجب العزاء لوالد ووالدة الطيار الشهيد في بيت العزاء، في الوقت الذي أكد والده صافي الكساسبة على أن ابنه معاذ مات شهيدا وعلى الأردنيين جميعا أن يفخروا به، لأنه كان مثالا في التضحية والفداء.
وأشار الى أنه وأبناءه جميعا هم فداء للأسرة الهاشمية وعميدها جلالة القائد الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، مؤكدا على ان حالة الالتفاف الشعبي والرسمي حول أسرة الطيار، هي خير العزاء فيه.
وأمّ بيت العزاء وزراء ونواب وأعيان ورؤساء وزراء ووزراء سابقون ووفود عربية ومواطنون من مختلف المحافظات.
وقال والد الشهيد إن "الوطن الغالي، يستحق منا جميعا ان نرخص أرواحنا في سبيله، وان معاذ كان صقرا أردنيا من صقور سلاح الجو يدافع عن الوطن ويحميه".
وشهدت القاعة الرئيسية لديوان آل الكساسبة والخيام التي بنيت قرب القاعة توافد آلاف المواطنين من كل مناطق المملكة للتعزية بالشهيد.
وقدم واجب العزاء رئيس المجلس الانتقالي الليبي عقب ثورة فبراير مصطفى عبدالجليل وممثل للحكومة العراقية ووفد من المجلس الشركسي وقبائل بني صخر وبني حميدة من مادبا والكرك، ووفود شعبية حاشدة من محافظة اربد ومحافظة العقبة، ونقابة الفنانين الأردنيين.
 كما زار بيت العزاء وفد شعبي من مدينة أريحا بفلسطين المحتلة ممثلا عن العشائر فيها.
الى ذلك، شهدت سماء بلدة عي بمحافظة الكرك مسقط رأس الشهيد الطيار الكساسبة تحليق العديد من مقاتلات سلاح الجو.

اضافة اعلان

[email protected]