تعاون أردني صيني في مجال العلوم المساحية

عمان - بحث المركز الجغرافي الملكي الأردني، والإدارة الوطنية للمساحة والخرائط والمعلومات الجغرافية الصينية، التعاون المشترك في التصوير الجوي والفضائي وإنتاج الخرائط الرقمية والبيانات المكانية وتبادل التجارب والخبرات في مجالات العلوم المساحية.اضافة اعلان
وأبدى نائب مدير ادارة المساحة الوطنية الصينية مين ييرن، خلال لقائه مدير عام المركز الجغرافي الملكي العميد الدكتور عوني الخصاونة، استعداد إدارته لتوقيع اتفاقية تعاون مشترك في مجال التطبيقات المختلفة لأعمال المساحة وإنتاج الخرائط وتطوير المعلومات المكانية والتدريب، بالإضافة إلى دعم المركز الجغرافي فنيا في إطار تعزيز الشراكة الاستراتيجية في المجالات ذات الصلة بالبيانات المكانية والمساحة والخرائط بجميع أنواعها ومقاييسها وما يتعلق بتقنيات التصوير الجوي، بالإضافة إلى تبادل التجارب والخبرات العلمية والعملية وتنظيم المؤتمرات والندوات العلمية في هذه المجالات.
من جهته أكد الخصاونة، أهمية التعاون مع الادارة الوطنية للمساحة الصينية بتنفيذ الكثير من المشاريع التنموية والاستفادة من استخدام هذه التقنيات للقطاعات الخدماتية والحصول على المعلومات الحديثة للصور الجوية والخرائط الطبوغرافية لدقتها العالية التي تصل إلى سنتمترات.
وقال، إن المركز انتهج سياسة الانفتاح والتطور لتفعيل دوره محليا وإقليميا ودوليا من خلال عقد عدد من الاتفاقيات مع بعض الهيئات المساحية العالمية والتي لها باع متقدم في هذا المجال مثل الصين وكوريا، مشيرا إلى أن المركز الجغرافي وقع مذكرة تفاهم العام 2014 مع الجانب الصيني للاستفادة من القمر الصناعي "بيدو" الذي بإمكانه إرسال صور فضائية عالية الدقة تصل إلى 40 سم.
وعرض الخصاونة للمشروعات التنموية التي يعمل عليها المركز وبرامجه التدريبية وخططه المستقبلية، مبينا أنه بدأ بإنشاء البوابة الجيومكانية من اجل ربط المعلومات الجغرافية والمكانية معا لإيجاد بنية تحتية موحدة جاهزة للاستخدام من قبل مختلف الجهات الوطنية لخدمة خططها وبناء استراتيجياتها وتنفيذ مشاريعها.-(بترا)