تنسيب برفع مخطوطات "كتب توجيهي" لمجلس التربية

آلاء مظهر

عمان- نسّب المجلس الأعلى في المركز الوطني لتطوير المناهج في اجتماعه الأخير برفع مخطوطات العلوم بفروعها (الفيزياء، والكيمياء، والأحياء، وعلوم الأرض) والرياضيات للصف الـ12 للفصل الأول لمجلس التربية والتعليم بوزارة التربية والتعليم لإقرارها ومراجعتها حسب الأصول، تمهيدًا لتدريسها في المدارس الأردنية للعام الدراسي المقبل 2023/2022.

اضافة اعلان


وقالت المديرة التنفيذية للمركز الوطني الدكتورة شيرين حامد أن أعضاء المجلس الأعلى للمركز، قد أشادوا بمستوى المخطوطات المطورة تربويا وعلميا، موجهين بأن يكون الكتاب المدرسي صديقًا للطلبة عبر اللغة البسيطة الواضحة، والتسلسل في عرض الأفكار، ووضوح التصميم وجاذبيته بما يراعي الفئة العمرية المستهدفة.


وأكدت أن عرض الموضوعات الرياضية والعلمية بطرائق مفاهيمية واضحة، يساعد الطلبة في بناء معرفة رياضية تدوم في نظامهم المعرفي، ويسهل استرجاعها عند الحاجة إليها، وتوظيفها في التعلم اللاحق.


كما وأكدوا على أن تقديم الموضوعات الرياضية والعلمية، ضمن سياقات ترتبط بحياة الطلبة وببيئتهم وبالعلوم الأخرى يجعل التعلم أكثر ارتباطا بحاجات الطلبة واهتماماتهم ليكونوا مشاركين فاعلين في تعلمهم.


وأكدت حامد انه لا يوجد تغيير على المباحث الأخرى للصف الـ12 بفرعيه العلمي والأدبي للعام الدراسي المقبل 2022/2023، وبإقرار العلوم والرياضيات للصف الـ12 (التوجيهي) يكون المركز الوطني قد انتهى من تأليف الكتب الخاصة بهذين المبحثين للصفوف، والعمل جار بالتنسيق الدائم والمستمر مع وزارة التربية والتعليم لتطوير باقي المباحث الدراسية بالمنهجية والآلية نفسهما.


وأشارت حامد إلى أن المخطوطات المذكورة، وبموجب تعليمات المركز والممارسات المتبعة عالميا بتأليف المناهج، تنطلق من إطار المبحث الذي يحدد المحاور الرئيسة والموضوعات ونتاجات التعلم المتوقعة ومؤشرات الأداء.


وبينت أن المبحث من الصف الأول الأساسي وحتى الـ12، كما أوضحت أن تلك المخطوطات مرت بعدة مراحل من المراجعات التربوية والأكاديمية والعلمية قبل عرضها على المجلس الأعلى، وأهمها المراجعة التربوية والأكاديمية من أساتذة الجامعات المختصين، واللجان المركزة من معلمي ومعلمات ومشرفي ومشرفات الميدان التربوي من المدارس الحكومية والخاصة، ومن ثم المجلس التنفيذي في المركز وإدارة المناهج في الوزارة.


وأكدت أن كتابي الطالب والتمارين في العلوم بفروعها والرياضيات، تقدم مجموعة متنوعة من الأسئلة والتمارين التي تتدرج في مستويات صعوبتها من التطبيق البسيط المباشر وحتى مهارات التفكير العليا، ففي الرياضيات تتضمن مهارات التفكير العليا في الكتاب أيقونات موسومة بالتبرير، والمسألة المفتوحة، ومسألة التحدي، واكتشاف المختلف، واكتشاف الخطأ.


كما وتقدم الكتب أسئلة من الدراسات الدولية، وأخرى تربط نتاجات التعلم في كل درس بمسائل تطبيقية يدرك الطلبة، عبرها لماذا يتعلمون هذه المواضيع، أما في كتب العلوم فتبدو مهارات العلوم في المحتوى جلية، بالإضافة للمواقف التي تحث الطلبة على البحث والتقصي واكتشاف المعرفة، فضلا عن تركيزها على أسلوب التفكير العلمي والمنهجية العلمية في حل المشكلات.


وشددت حامد على أن إصدارات المركز تلتزم بوثيقة الإطار العام للمناهج الأردنية، والتي تتضمن موجهات عامة، تشمل الأهداف التربوية والقيم الجوهرية والمبادئ والموجهات العامة، بالإضافة للقضايا المشتركة والمفاهيم العابرة للمواد الدراسية.

إقرأ المزيد :