جينات مسؤولة عن مهارات القراءة والرياضيات

باريس- أظهرت دراسة بريطانية أن 10 % على الأقل من الجينات المرتبطة بإتقان القراءة لدى الأطفال تلعب دورا أيضا في تطوير مهاراتهم في الرياضيات، كما أن هذه النسبة قد تصل إلى 50 % من هذه الجينات.اضافة اعلان
وتصيب الصعوبات التعلمية مثل عسر القراءة (ديسلكسيا) أو خلل الحساب أكثر من 10 % من السكان في البلدان الناطقة بالإنجليزية. ولمساعدة الأطفال الذين يواجهون هذه الصعوبات، يسعى العلماء إلى فهم دور بعض العوامل الجينية.
وحلل المشرفون على هذه الدراسة التي نشرت نتائجها في مجلة “نيتشر كومونيكيشنز” تأثير علم الوراثة على المهارات في القراءة والرياضيات لدى الأطفال البالغة أعمارهم 12 عاما في ما يقارب 2800 عائلة بريطانية. واستخدم الباحثون خصوصا بيانات دراسة أعدها الباحث روبرت بلومن من جامعة “كينغز كولدج” في لندن على التوائم. ومن خلال جمع نتائج اختبارات القراءة والرياضيات مع تحليل الحمض النووي، أثبت الباحثون وجود تقاطع كبير بين التغييرات الجينية المؤثرة على القدرات في هذين المجالين.
وأوضح روبرت بلومين أن “الدراسة لا تحدد جينات خاصة مرتبطة بتعلم القراءة والحساب. لكنها تشير إلى أن التأثير الجيني على وظائف معقدة مثل القدرات على التعلم أو الاضطرابات المتكررة مثل عسر القراءة يرتبط بمجموعة من الجينات لكل منها أثر صغير جدا”.
وأكد الباحثون أيضا أن علم الوراثة لا يقدم تفسيرات كاملة في هذا المجال، مشددين على الدور المهم الذي قد تؤديه البيئة في تنمية قدرات الطفل في القراءة والرياضيات.-(أ ف ب)