خبراء عرب يوصون بالاستعداد للتعامل مع الآثار المحتملة للتغير المناخي

عمان - أوصى خبراء بالاستعداد لمجابهة الآثار المحتملة لحالات الطقس الحادة والآثار المحتملة لتغير المناخ من خلال برامج التكيف والمساهمة في التخفيف من هذه المخاطر، والمشاركة في الجهود الدولية للتخفيف من الآثار السلبية الناتجة عنها والكوارث الطبيعية التي تسببها.اضافة اعلان
جاء ذلك، على هامش الاجتماع الاول للجنة ادارة معلومات مخاطر الطقس والمناخ الذي ترأسه مدير عام الارصاد الجوية الاردنية المهندس محمد السماوي أول من أمس الاثنين بالتعاون بين دائرة الارصاد الجوية والامانة الفنية للجنة العربية الدائمة للأرصاد الجوية في جامعة الدول العربية.
وقال السماوي ان التأثيرات المتوقعة لتغير المناخ في منطقة الشرق الاوسط والدول العربية تتراوح ما بين زيادة متوسط درجة الحرارة من 1-4 درجة مئوية بحلول العام 2050 ، وزيادة معدلات الجفاف الناجمة عن انخفاض هطول الامطار من 15-20 % ما يستدعي ضرورة البدء بتطبيق مجموعة من السياسات التي تعنى بتحسين كفاءة الانظمة البيئية. ودعا الى تعزيز قدرة الدول العربية على مواجهة التغير المناخي وخصوصا قطاعات المياه والزراعة لما لها من تأثير كبير في التنمية المستدامة.
واشار الى ان هناك جملة من التوصيات خلص اليها الاجتماع سترفع لرئيس اللجنة العربية الدائمة ليتم دراستها في الاجتماع القادم للجنة والمتوقع عقده في دولة الأمارات العربية في شهر ايار (مايو) من هذا العام.
وتركز هذه التوصيات على التعاون العربي في تجميع معلومات عن الطقس والمناخ، والأضرار التي قد تنشأ في الدول العربية ومدى مساهماتها في انشاء مركز عربي موحد لإدارة مخاطر الطقس والمناخ اضافة الى انشاء مركز عربي اقليمي للإنذار المبكر.
وكلفت اللجنة المهندس سماوي بإعداد مسودة مشروع عربي متكامل للتعامل مع ادارة مخاطر الطقس والمناخ ليتم عرضه على اللجنة العربية من اجل اعتماده وتأمين التمويل اللازم له من الجهات والمنظمات العالمية المهتمة بالحد من كوارث الطقس والمناخ.-(بترا)