خرفان: الدعم الأردني لـ"الأونروا" متواصل.. والإجراءات الاحترازية مطمئنة

نادية سعد الدين

عمان - قال مدير عام دائرة الشؤون الفلسطينية رفيق خرفان، إن "مدارس وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) بكامل الجهوزية والاستعداد للسنة الدراسية الجديدة".اضافة اعلان
وأضاف خرفان في حديث لـ"الغد" إن "إدارة الوكالة ملتزمة باتخاذ الإجراءات الاحترازية في مدارسها، للوقاية من فيروس كورونا المستجد، من حيث التباعد في الصفوف بين الطلبة، وارتداء الكمامات واستخدام المطهرات المناسبة".
وأوضح أن الطلبة الذين بدأوا دوامهم الدراسي مستهل الشهر الحالي، "ملتزمون بالتعليمات والإجراءات المتوائمة مع الوضع الوبائي"، لافتاً إلى "استحداث منصّة تلفزة تعليمية لتفادي وجود أي نقص في الأجهزة الالكترونية عند الطلبة، ولتقديم المعرفة المنهجية عاملا مساعدا للطلبة".
ويراعي النمط التعليمي الجديد؛ إشكالية الاكتظاظ الطلابي ونظام الفترتين في مدارس الوكالة؛ اذ قسم دوام الطلبة في الصفوف الدراسية لقسمين؛ الأول: أحد/ ثلاثاء/ نصف يوم خميس، والثاني: اثنين/ أربعاء/ نصف يوم خميس، وسينشغل الطلبة غير المداومين خلال الأيام المخصصة لهم، بأداء واجباتهم المدرسية والاطلاع على المنصة التلفزيونية لتلقي المعرفة والعلم. وقال خرفان إن "إجراءات الوكالة في مدارسها مريحة ومطمئنة"، موضحاً أن "الكتب المدرسية متوافرة ووزعت على المدارس بتبرع من الحكومة، وبكلفة تقدر بنحو مليون و300 ألف دينار في السنة".
وأكد "الدعم الأردني المتواصل والثابت للوكالة وللمفوض العام للأونروا فيليب لازاريني، الذي يبذل جهوداً حثيثة لحشد الدعم المالي من الدول المانحة للوكالة، في ظل عجزها الذي يصل إلى نحو 330 مليون دولار للعام الحالي".
وشدد على الموقف الأردني المبدئي من ضرورة تقديم الدعم المالي لـ"الأونروا" لتتمكن من الاستمرار بتقديم خدماتها التعليمية والصحية والإغاثة الاجتماعية، الأساسية لنحو 6 ملايين لاجئ فلسطيني، منهم مليونان يقيمون في المملكة. وأوضح خرفان أن قرار المفوض العام للأونروا بفتح مدارس الوكالة أمام الطلبة، جاء في ظل ظروف مالية صعبة للوكالة، وازمة كورونا.
وقال خرفان في احتفال "الأونروا" لمنطقة عمليات الأردن بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد، إن "الوكالة ملتزمة بتقديم خدماتها التعليمية والصحية والإغاثية وغيرها لمنتفيعها من اللاجئين الفلسطينيين، برغم عجزها المالي والتحديات التي انتجتها جائحة كورونا.
وأكد لازاريني، اهمية الإجراءات الأردنية الاحترازية المناسبة للتعامل مع الجائحة والدعم الأردني لـ"الأونروا".
وأشاد بقرار مجلس الوزراء الشهر الماضي بتلبية طلب الوكالة بإعفائها من ثمن الكتب المدرسية التي قدمتها لها وزارة التربية والتعليم عن العام الدراسي الماضي 2019 / 2020، والمقدرة بنحو مليون و341 الف دينار، وعن العام الدراسي الحالي 2021/2020.
ويقدر عدد الطلبة الذين عادوا يوم أمس لمدارس الوكالة بالمملكة بنحو 115 ألف طالب وطالبة في 169 مدرسة موزعين على 1839 غرفة صفية، يتولى تدريسهم 4049 معلما ومعلمة.