سلسلة تحذيرات تطلقها إدارة "المياه" وسط تعمق المنخفض الجوي

figuur-i
figuur-i

إيمان الفارس

عمان – وسط تعمق تداعيات المنخفض الجوي، الذي تتأثر به حاليا مختلف مناطق المملكة، حذرت وزارة المياه والري وشركة مياه الأردن (مياهنا)، من خطورة تداعيات القيام بشبك "مزراب" مياه الأمطار على شبكة الصرف الصحي.اضافة اعلان
ودعتا، المواطنين إلى ضرورة عدم القيام بشبك تصريف مياه الأمطار على شبكة الصرف الصحي، وذلك بناء على التحذيرات من حالة عدم الاستقرار الجوي خلال الفترة المقبلة.
وأكدت "مياهنا" أهمية عدم القيام بأي نوع من تلك الممارسات، تفاديا لحدوث أي فيضان داخل المنازل، ما يؤدي لإلحاق الضرر بالممتلكات وانبعاث روائح كريهة.
ومن المتوقع أن يحمل المنخفض الجوي الحالي تدفقات كميات مياه إضافية جراء فيضانات الهطل المطري نحو مختلف سدود المملكة، وفق توقعات مختلف مراكز التنبؤات الجوية المحلية والعالمية.
من ناحيته، توقع مركز التنبؤات الجوية "طقس العرب"، أن يستمر تأثر المملكة بالمنخفض الجوي والكتلة الهوائية الباردة المرافقة له نهار اليوم فيما توالي درجات الحرارة انخفاضها لتصبح دون معدلاتها العامة بحدود ما بين 4 و6 درجات مئوية، فيما تكون الرياح غربية نشطة السرعة مع هبات قوية احيانا تصل لحدود 60-80 كم/ساعة تعمل على إثارة الغبار في المناطق الجنوبية الشرقية والشرقية من البلاد.
وحذر الموقع من تشكل السيول وارتفاع منسوب المياه في المناطق المنخفضة والمنحدرات، وتدني مدى الرؤية الأفقية بسبب تشكل الضباب والغيوم الملامسة لسطح الأرض والغبار.
إلى ذلك، أطلقت وزارة المياه والري سلسلة تحذيرات حيال المنخفض الجوي الحالي، منبهة لضرورة اتخاذ المواطنين الإجراءات اللازمة؛ استعدادا لمواجهة تطوراته، في الوقت الذي ما تزال فيه سدود المملكة بانتظار تدفقات كميات إضافية، وسط تسجيل مخزون لم يتجاوز حتى منتصف الأسبوع الحالي، ما كميته 88.2 مليون متر مكعب.
وأكدت سلطة وادي الأردن جاهزية كل المرافق التابعة لها، خاصة السدود، لاستقبال أي كميات من الهطولات المطرية المتوقعة، خلال كامل الموسم الشتوي، وليس فقط على مدار فترة أربعينية الشتاء الحالية.
في حين دعت "المياه"، المواطنين إلى الاستفادة من امطار الخير وتخزينها للاستفادة منها في الاستخدامات المنزلية، موزعة
لكوادر الوزارة لوضع كل الطواقم والفرق في حالة تأهب لمواجهة الظروف الجوية، وضرورة التعامل مع أي ظروف متوقعة بمسؤولية. وقالت إنه تم نشر فرق طوارئ صيانة شبكات الصرف الصحي، وشبكات المياه في المواقع، لتكون قريبة من اي خلل او مشكلة إن وقعت.
وتشكل أمطار "المربعانية" عادة ما نسبته 30 % من مجموع الموسم المطري العام على مستوى المملكة، حيث سجلت المربعانية، وفق أرقام رسمية عن دائرة الارصاد الجوية، عدة مواسم تجاوزت فيها النسب المطرية للمربعانية.