كريشان يلتقي الأمناء العامين للوزارات المعنية بتنفيذ مخرجات تحديث المنظومة السياسية

التقى نائب رئيس الوزراء، وزير الإدارة المحلية وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المُكلف توفيق كريشان، الأمناء العامين للوزارات المعنية في تنفيذ مخرجات اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية المتعلقة بالمرأة والشباب. وأكد كريشان خلال اللقاء الذي عُقد اليوم الأحد في مبنى وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية، إن اللقاء يأتي لمتابعة الخطوات المتخذة في الوزارات لتنفيذ الخطط المتعلقة بتطبيق مخرجات اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية، مشدداً على ضرورة تزويد وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية بتقارير دورية حول إنجاز الخطط أولاً بأول من خلال ضباط الارتباط الذين تم تحديدهم في هذه الوزارات. وأكد كريشان، أهمية التزام ومتابعة الوزارات لتنفيذ ما هو مطلوب منها، وتكثيف الجهود لإنجاز المخرجات على أرض الواقع، وهو ما يحثنا عليه دائماً رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، لا سيما فيما يتعلق بتمكين المرأة والشباب وأهمية أن تعرف كل وزارة الواجب الملقى على عاتقها وفقاً للتوجيهات الملكية في تنفيذ مخرجات اللجنة. واستمع الوزير كريشان إلى الأمناء العامين لمجمل ما قامت به وزاراتهم لتنفيذ خططهم المرتبطة بالتوصيات المتعلقة بالمرأة والشباب والتحديات التي تواجههم في عملية التنفيذ، للسعي نحو تذليلها. بدورهم أكد الأمناء العامون أنهم عملوا بالشراكة مع وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية لإدخال التعديلات المطلوبة على خططهم، إذ أن هناك أنشطة وبرامج لدى وزاراتهم مدرجة ضمن خططهم وهي قيد التنفيذ حالياً، كما تم إدخال أنشطة توعوية إلى بعض البرامج القائمة لدى كل وزارة وفقاً لاختصاصاتها وبما يتواءم مع مخرجات اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية. أما عن نظام تنظيم العمل الحزبي داخل الجامعات؛ فأشاروا إلى أنه في طريقه إلى الإقرار خلال الفترة المقبلة، إضافة إلى العمل على تطوير مادة التربية الوطنية للجامعات، منوهين إلى أهمية الحملات الإعلامية في تشجيع مشاركة المواطنين خاصة المرأة والشباب في الحياة السياسية والحزبية. وبينوا أن أية أنشطة جديدة ستتم إضافتها وتضمينها إلى خططهم أولاً بأول، كما سيكون هناك مؤشرات أداء لكل خطة للعمل على متابعة التنفيذ بشكل دوري ومستمر لضمان تطبيق الخطط كافة بشكل تام. وحضر اللقاء الأمناء العامون لوزارات الشؤون السياسية الدكتور علي الخوالدة، والثقافة هزاع البراري، والشباب الدكتور حسين الجبور، والتعليم العالي والبحث العلمي الدكتور مأمون الدبعي، والأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور عبدالله العقيل، والتربية والتعليم الدكتور نواف العجارمة، والتنمية الاجتماعية الدكتور برق الضمور، والاقتصاد الرقمي والريادة المهندسة سميرة الزعبي، بالإضافة إلى الأمين العام للجنة الأولمبية الأردنية ناصر المجالي، وممثلة اللجنة الوطنية لشؤون المرأة الأردنية رائدة فريحات، ومستشار الوزير الناطق الإعلامي المعتمد الجوازنة، ومديرة مديرية المجتمع المدني نايفة اللوزي، ومدير مديرية التعاون الدولي في الوزارة الدكتور احمد العجارمة، ومدير مديرية تنمية العمل الحزبي فخري شنيكات.-(بترا)اضافة اعلان