"نقابية الأمانة" تطالب الحكومة بسرعة صرف بدل العمل الإضافي

مبنى أمانة عمان في منطقة راس العين -(ارشيفية)
مبنى أمانة عمان في منطقة راس العين -(ارشيفية)

مؤيد أبو صبيح

عمان - طالب رئيس اللجنة النقابية في أمانة عمان الكبرى عياش كريشان الحكومة بسرعة الموافقة على صرف بدل العمل الإضافي للعاملين في "الأمانة" من فئتي "المصنف والمقطوع"، والذي ينص عليه النظام الخاص للموارد البشرية الذي نشر في الجريدة الرسمية في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي.اضافة اعلان
واستغرب كريشان في تصريح إلى "الغد" ما أسماه "مماطلة الحكومة بالموافقة على العمل الإضافي"، مؤكدا أن الإدارة العليا في الأمانة زودت الحكومة، بحسب طلب رئيس الوزراء عبدالله النسور، بجميع التفاصيل حول مهام من يتقاضون بدل عمل إضافي وطبيعة أعمالهم ومخصصاتهم الشهرية، التي لن تتجاوز بحسب النظام 30 % من الرواتب الأساسية لكل واحد منهم.
وأشار إلى أن تطبيق بدل العمل الإضافي الذي وصفه بأنه "ضرورة" في أعمال الأمانة، بموجب النظام الجديد، من شأنه أن يحقق وفرا في خزينة الأمانة مقارنة بالعام السابق، بنحو 2.5 مليون دينار.
وأكد كريشان أنه سيتم قريبا اللجوء إلى التصعيد في حال بقيت الأمور على حالها بدون معالجات ناجعة فيما يختص بـ"الإضافي والمكافآت"، خصوصا في وطأة الالتزامات المعيشية الخانقة، عدا عن أن شريحة كبيرة من المستفيدين هم من صغار الموظفين.
وشدد على ضرورة أن لا تمس رواتب الموظفين في الهيكلة لجهة تخفيضها.
ومن المتوقع أن يستفيد من قرار صرف العمل الإضافي زهاء 1250 موظفا وموظفة تقتضي طبيعة أعمالهم ذلك، فيما يستفيد من "الهيكلة" نحو 6000 موظف وموظفة.
وطالب كريشان بسرعة البت فيما يختص بـ"علاوة المؤسسة" لموظفي الأمانة أسوة بزملائهم من المؤسسات التي تحظى باستقلال إداري ومالي، وجرى هيكلة رواتبهم سابقا.
إلى ذلك، كشف مصدر مطلع، عن وجود خلافات "صامتة" بين الأمانة وديوان المحاسبة حيال تحفظ الأخير على صرف بدل المكافآت والحوافز للموظفين، وذلك لاعتراضه على تطبيق تعليمات المكافآت والحوافز المنبثقة عن نظام الموارد البشرية، والتي تحيل إلى نظام الخدمة المدنية.
وفي شأن آخر، أبلغ كريشان "الغد" أنه تسلم كتابا رسميا من النقابة العامة للعاملين في البلديات ينص على إجراء أول انتخابات في "نقابية الأمانة" في الثلاثين من الشهر المقبل.