نقيب "الاسنان": معدل "مزاولة المهنة" ينظم العلاقة بين الطبيب ومهنته

محمد الكيالي

عمان- قال نقيب أطباء الأسنان، الدكتور إبراهيم الطراونة، إنه تم اجراء تعديل بسيط على النظام المعدل لنظام ترخيص مزاولة مهنة طب الأسنان، يسهم بتنظيم المهنة، حيث تم بموجبه تجديد ترخيص رخص المزاولة للمهنة كل خمس سنوات بدلا من النظام السابق الصادر في العام 2013، الذي كان يشترط منح الرخصة وتجديدها تلقائيا كل عام.اضافة اعلان
وأضاف الطراونة، في تصريح لـ"الغد"، أمس، أنه بعد أن قامت النقابة بتعديل قانونها، أصبح هناك نظام التعليم الطبي المستمر، والذي يطلب من طبيب الأسنان تجديد رخصة مزاولة المهنة كل 5 سنوات.
وبين أنه بهذا النظام الجديد، الذي صدر بالجريدة الرسمية، أصبح هناك تنظيم أكبر للمهنة، حيث كان طبيب الأسنان في السابق، يحصل على رخصة مزاولة المهنة بشكل "أبدي"، في حين أصبح مفروضا على طبيب الأسنان خلال السنوات الخمس التي يملكها من عمر الرخصة، أن يحضر مؤتمرات ودورات وندوات علمية، وإلا لا يتم التجديد له.
وأوضح الطراونة، أنه بهذا القرار، فإن النظام يجعل من طبيب الأسنان مواكبا لكل ما هو جديد في علم طب الأسنان، وبالتالي فإنه مع كل نهاية مدة رخصة مزاولة المهنة، يخضع الطبيب لتقييم شامل لكل ما قام وشارك به خلال تلك الفترة، وبالتالي يتم تجديد ترخيصه من عدمه.
وأضاف ان النقابة باتت قادرة على حصر منتسبيها دون الكشف عليهم في عياداتهم، خاصة في المناطق البعيدة، وذلك عبر متابعة الشروط التي كفلها النظام على طبيب الأسنان لتجديد رخصته.
ولفت الطراونة إلى أن القرار الأخير، أصبح يلزم الطبيب بالذهاب إلى نقابته عند انتهاء ترخيصه، خلافا لما كان يجري سابقا.
وأكد على أن التعديلين الأخيرين لقانون النقابة، هما تعديلان تنظيميان، يهدفان إلى جعل المهنة والعاملين فيها أكثر تواصلا وتنظيما.