نقيب المعلمين ينفي اقتطاع جزء من رواتب أعضاء مجلس النقابة

آلاء مظهر

عمان - نفى نقيب المعلمين مصطفى الرواشدة، قيام وزارة التربية والتعليم باقتطاع جزء من رواتب اعضاء مجلس نقابة المعلمين، على خلفية دوامهم بصورة يومية في مقر النقابة لمتابعة قضاياها.اضافة اعلان
واشار الرواشدة لـ"الغد" الى أنه لم يصدر حتى الآن قرار رسمي بتفريغ اعضاء المجلس، ولكن يسمح للأعضاء بمغادرة مراكز اعمالهم لحضور اجتماعات المجلس كنوع من تسهيل مهام.
وبين الرواشدة ان وزير التربية والتعليم وجيه عويس، سيلتقي المجلس الاثنين المقبل، وسيطرح قضايا ومواضيع مشتركة بين النقابة والوزارة، ومن ضمنها تفريغ أعضاء المجلس.
بدوره، بين الناطق الاعلامي للنقابة ايمن العكور في تصريح سابق لـ"الغد" ان التفريغ ليس مطلبا شخصيا، بل هو من متطلبات المرحلة التأسيسية للنقابة.
وقال العكور إن "الوزارة بعثت بكتاب الى رئاسة الوزراء، تطلب فيه تفريغ أعضاء المجلس خلال الدورة التأسيسية، نظرا لما تتطلبه هذه المرحلة من جهد كبير، ليتمكن الأعضاء من القيام بواجباتهم المنوطة بهم على أكمل وجه، غير أنها لم تحصل على رد رسمي حتى الآن".
ولفت إلى أن القضية تحتاج إلى جهد ومتابعة مباشرة من قبل الوزارة.
من ناحيته، بين امين عام الوزارة للشؤون التعليمية والفنية صطام عواد تصريح  سابق إلى "الغد"، أن الوزارة أرسلت كتابا لرئاسة الوزراء تطلب فيه تفريغ أعضاء المجلس، و"نحن بانتظار إقراره من قبلها".
وكان وزير التربية والتعليم السابق فايز السعودي، ذكر في تصريح سابق لـ"الغد"، أن الوزارة تدرس تفريغ مجلس النقابة خلال مرحلة محددة، لتمكينهم من تأسيس النقابة، لافتا إلى أن الهدف من هذا التوجه، هو النهوض بالنقابة.

local@alghad