هيئة الأسرى: "فيسبوك" مصيدة للاعتقالات الإسرائيلية التعسفية

رام الله - أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير صدر عنها، أن سلطات الاحتلال أصدرت 150 أمر اعتقال بحق فلسطينيين، بسبب نشاطاتهم على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، وصدرت بحقهم لوائح اتهام بتهمة التحريض، كما صدر بحق آخرين أوامر اعتقال اداري. وقال تقرير الهيئة "إن الاعتقالات بسبب نشاطات على مواقع التواصل الاجتماعي تركزت في مدينة القدس، ذلك كجزء من استهداف المقدسيين". وقالت الهيئة: "ان مجرد ابراز التعاطف او التضامن مع الشهداء والاسرى او نشر صورهم تعتبر تهمة بموجبها يتم اعتقال اي شخص". موضحة ان حكومة اسرائيل شكلت ما تسمى (وحدة سايبر العربية) في الشرطة الاسرائيلية لملاحقة شبكات التواصل.-(وكالاططاضافة اعلان
وأوضحت الهيئة، انه منذ جريمة اختطاف وقتل الفتى محمد ابو خضير من بلدة شعفاط في القدس، دأبت اجهزة الأمن الإسرائيلية على متابعة مواقع التواصل الاجتماعي ومراقبة ما ينشره المقدسيون بوجه خاص، وتصاعدت هذه السياسة بعد اندلاع الهبة الشعبية في تشرين أول العام 2015.
ولم تقتصر عمليات الاعتقال بسبب أنشطة على مواقع التواصل الاجتماعي فقط بل وصلت إلى فصل المعتقل من اي مؤسسة يعمل بها داخل اسرائيل أو ابعاده خارج منطقة سكنه.-(وكالات