هيرنانديز: سفارة المكسيك ستنظم أسبوعا لفعاليات مشتركة

علم المكسيك
علم المكسيك
إيمان الفارس 

أكد السفير المكسيكي في عمان روبيرتو هيرنانديز عمق وتميز العلاقات الاردنية المكسيكية، مشيرا إلى سعي الجانبين لتطويرها والنهوض بها في مختلف الأصعدة.

وعرض هيرنانديز خلال مؤتمر صحفي عقده أمس بمناسبة الذكرى الــ48 لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين الاردن والمكسيك، للنشاطات والفعاليات التي ستقيمها السفارة خلال الفترة المقبلة، تزامنا مع مناسبة بدء العلاقات المشتركة. وقال إن سفارة بلاده تقوم بتنظيم أسبوع من الفعاليات والنشاطات المرتبطة بيوم المرأة العالمي، تتضمن جلسات حوارية في قضايا وشؤون المرأة الاردنية والمكسيكية بمشاركة أكاديميين، وبالتعاون مع منظمات المجتمع المحلي، حيث من المقرر أن يجري خلاله تكريم سيدات أردنيات ومكسيكيات قدمن قصص نجاح وإلهام للمجتمع. وأضاف: “نعمل حاليا على التحضير لطباعة كتاب باللغة العربية يتحدث عن تاريخ المكسيك وأهم التطورات والمراحل، ليتم توزيعه بشكل مجاني للجامعات والطلبة والمهتمين”. كما سيتم استقبال وفد أكاديمي من جامعة كولمكس المكسيكية بهدف دعم التعاون الاكاديمي بين الجامعات الاردنية والمكسيكية في عدة مجالات منها البحث العلمي وتبادل الخبرات والهيئات التدريسية والطلاب. واشار الى ان السفارة المكسيكية ستقوم، وبالتعاون مع جمعية الصداقة الاردنية المكسيكية، بتنظيم عدة فعاليات وأنشطة خلال شهر تموز (يوليو) المقبل بالتزامن مع الذكرى 48 للعلاقات الدبلوماسية بين الأردن والمكسيك، من أبرزها تنظيم محاضرة للتحدث عن العلاقات بين البلدين في جميع المجالات، وبحث فرص الاعمال والاستثمار المشترك، والعمل من اجل توأمة مدينة السلط الاردنية مع مدينة اكستابن د ل سال المكسيكية. كما ستشارك فرقة باليه وفلكلور مكسيكية في مهرجان جرش هذا العام، ليتعرف الاردنيون على الثقافة والفن المكسيكي. من جانبه، قال رئيس جمعية الصداقة الاردنية المكسيكية د. بركات عوجان: “يجمعنا مع المكسيك الموروث الحضاري والإرث السياحي والتنوع الثقافي الذي يتمتع به البلدان”، مؤكدا أن الجمعية ستعمل كل ما في وسعها لتعزيز وتنمية العلاقات الثنائية على كافة المستويات. ودعا عضو الجمعية المؤرخ عمر العرموطي إلى إقامة أسبوع ثقافي مكسيكي في عمان، والعمل على تعزيز التعاون في مختلف المجالات بما فيها التعاون الثقافي.

اقرأ المزيد : 

اضافة اعلان