وفاة سيدة أربعينية بحادث سير في عمّان

إحدى سيارات الدفاع الم
إحدى سيارات الدفاع الم
قال مندوبا الإدارات المرورية إن "نشامى المرور" انتشروا منذ ساعات الصباح الباكر لكشف جميع الطرق والتأكد من خلوها من أي عائق والعمل ضمن الرقابة المرورية على مدار الساعة على كافة طرق المملكة الداخلية والخارجية حفاظا على سلامة مستخدمي الطرق. وبين مندوب الدوريات الخارجية خلال عرض التقرير المروري على إذاعة "الأمن العام"، اليوم الاثنين، أن مخالفة تجاوز السرعة المقررة أبرز وأخطر المخالفات التي تُرتكب بشكل يومي. وأضاف أن الرقابة المرورية تسفر عن ضبط مركبات تسير بسرعة 170 و166 و169 و177 كلم بالساعة في مختلف طرق المملكة معرضين أنفسهم ومستخدمي الطرق لخطر محقق. وأكد مندوب إدارة السير أن كافة مرتبات المرور تعمل ضمن رقابة مرورية للتعامل بكل حزم مع أي مخالفة مرورية تتعلق بوسائط نقل طلاب المدارس حفاظا على سلامتهم، وبخاصة مخالفة نقل الطلاب في الصندوق الخلفي لوسائط النقل المشترك وقيادة الحافلات برخصة لا تخول السائق حق القيادة. وأشار مندوب إدارة السير إلى أن ارتكاب مخالفة تغيير المسرب بشكل مفاجئ تسببت بحادث مروري نتج عنه وفاة سيدة أربعينية يوم أمس في العاصمة عمان. ولفت مندوب الدوريات الخارجية إلى أنه تم التعامل خلال الـ24 ساعة الماضية مع عدة حوادث مرورية، كان أبرزها حادث تدهور على طريق محطة الأشقف باتجاه رويشد نتج عنه 5 إصابات و"نشامى الدوريات" تواجدوا في الموقع على الفور للدلالة والإرشاد ومنع أي إعاقة لحركة السير. ودعا السائقين إلى ضرورة القيادة بحذر وترك مسافة أمان كافية والابتعاد عن الانشغال بمشتتات الانتباه أثناء القيادة. كما دعا مندوب إدارة السير الأهالي إلى ضرورة الاصطفاف بشكل لا يعيق حركة السير عند إيصال أبنائهم إلى المدارس. وشدد على ضرورة القيادة بحذر للسائقين بشكل عام وعلى الطرق التي يتواجد بها طلبة المدارس بشكل خاص. وجددت مديرية الأمن العام تأكيدها ضرورة الحذر والانتباه أثناء القيادة وضرورة اتباع توجيهات وإرشادات رقباء السير وعدم ارتكاب المخالفات الخطرة كالتتابع بين المركبات وتجاوز السرعات المقررة وتغيير المسرب لتجنب الحوادث المروريةاضافة اعلان