170 ألف طالب بالصف الثامن يخضعون لاختبار وطني

آلاء مظهر عمان- أجرت وزارة التربية والتعليم، اليوم الأحد، اختبارا وطنيا لضبط نوعية التعليم لطلبة الصف الثامن الأساسي في مباحث اللغتين العربية والإنجليزية والرياضيات والعلوم، فيما تنوي عقد اختبارا تقيميا لطلبة الصف الثالث في منتصف الشهر الحالي، بحسب وزير التربية والتعليم والتعليم العالي والبحث العلمي الدكتور وليد المعاني. وقال المعاني في تصريح لـ "الغد" إن الامتحان التقيمي لطلبة الصف الثالث سيعقد في جميع مدارس المملكة بمهاراتي القراءة والحساب، بهدف الوقوف على مدى تمكن الطلبة من المهارات القرائية والحسابية في نهاية المرحلة التعليمية الدنيا، واتخاذ إجراءات مبكرة وفورية لعلاج ما قد تسفر عنه نتائج الاختبار في حال تبين وجود ضعف لدى الطلبة قبل تعمقها في الصفوف اللاحقة، وإجراء تقييم شامل للمناهج بناء على نتائج الاختبار. وكشف أن إدارة الامتحانات والاختبارات ستدخل في الاختبار التقييمي للصف الثالث لهذا العام مهارات جديدة كالاستماع و الطلاقة اللغوية. وتابع المعاني اجرت الوزارة اختبارا وطنيا لضبط نوعية التعليم لطلبة الصف الثامن الأساسي في مباحث اللغتين العربية والإنجليزية والرياضيات والعلوم حيث خضع لهذا الامتحان 170 ألف طالب وطالبة في المملكة بهدف قياس مدى امتلاك الطلبة في الصف المستهدف لمهارات التعلّم الأساسيّة، وقياس مستويات أدائهم بدلالة مؤشرات الأداء، ومدى امتلاكهم لمهارات المعرفة في المباحث التي تم اختبارهم فيها. وأوضح أن هذا الاختبار يطبق سنويا في المباحث الأساسية الأربعة، وفق خطة منتظمة وبالتناوب على واحد من الصفوف المستهدفة وهي الرابع والثامن والعاشر الأساسي، حيث تم هذا العام اختيار الصف الثامن لإجرائه، فيما سيطبق العام المقبل على طلبة الصف العاشر الأساسي،في حين كان قد طبق على طلبة الصف الرابع في العام الماضي. واشار المعاني إلى أن وزارة التربية والتعليم تسعى بهذا الاختبار إلى تزويد متخذي القرار بمعلومات عن جودة التعليم، تساعد في اتخاذ قرارات التطوير المناسبة، وتزويد المعلمين بمعلومات عن جوانب القوة وجوانب التحسين مستوى أداء الطلبة، وبما يساعد في متابعة الطلبة وتحديد مسار تقدمهم وتحسين تعلمهم، فضلا عن المساهمة في إعطاء خبراء المناهج صورة عما يجب التركيز عليها في المناهج الدراسية أثناء ممارسة عملية التعليم، والوقوف على مستويات أداء الطلبة وفق مؤشرات الأداء. ولفت إلى أن إدارة الامتحانات والاختبارات في الوزارة ستعمل بعد تطبيق الاختبار على إصدار تقرير إحصائي عام ومفصل بنتائج الطلبة يتضمن، مستويات أداء المديريات على مستوى المملكة، ومستويات أداء المدارس على مستوى المديرية، ومستويات أداء الطلبة على مستوى المدرسة والمديرية، بالإضافة إلى توصيات المعنيين في الميدان التربوي في ضوء نتائج الاختبار. وقال إن الوزارة ستعمل مع مديريات التربية والتعليم في الميدان على متابعة تنفيذ التوصيات الصادرة بشأن الاختبار. بدوره، أكد مدير إدارة الامتحانات والاختبارات في وزارة التربية والتعليم الدكتور نواف العجارمة، أن الهدف من الامتحان ليس تحصيليا وانما لضبط حودة التعليم. وبين العجارمة لـ"الغد" أن الاختبارالوطني اجري بصورة إلكترونية (محوسبة)على 20 % من طلبة الصف الثامن، بحيث يتم منح كل طالب كلمة مرور خاصة به تمكنّه من التقدم للاختبار وبهذه حالة يحصل الطالب على نتيجة فورا، فيما سيخضع بقية الطلبة للاختبار بشكله الورقي بحيث يجيب الطالب على ورقة قارئ ضوئي ويتم تصحيح الاختبار بشكل الي. وقال العجارمة إن الامتحان بنسخته الورقة والإلكترونية قد بدأ في تمام الساعة العاشرة صباحا، لافتا إلى أن الامتحان بالنسخة الورقة استمر لمدة ساعة ونصف، والالكترونية استمر لغاية الساعة الثانية ظهرا حيث اتيح للمدرسة ان تختار الوقت المناسب لها للدخول للامتحان ما بين الساعة العاشرة والثانية ظهرا. وأوضح العجارمة ان الشعبة الواحدة من طلبة الصف الثامن امتحنوا في مباحث المقررة وفق عينات عشوائية حيث امتحن البعض منهم بمبحث اللغة العربية و البعض الآخر باللغة الإنجليزية واخرين بالعلوم و بالرياضيات وان الاختبار الوطني هو اختبار لضبط جودة التعليم وليس تحصيليا. وأضاف أن الوزارة ستنظم مؤتمرا صحفيا للإعلان عن نتائج كلا الامتحانيين وذلك بعد ان يصدر التقرير الاحصائي المفصل بنتائج الطلبة. [email protected]اضافة اعلان