40 % نسبة البطالة بين صفوف المهندسين

محمد الكيالي

عمان- قال رئيس لجنة المهندسين الشباب، المهندس صدام ابو هزيم، إن نسبة البطالة في صفوف المهندسين بلغت 40 %، وتمثل أكثر من ضعف نسبة البطالة العالمية في قطاع الهندسة.اضافة اعلان
وأضاف أبو هزيم، أن المجتمعات العربية مجتمعات فتية، ويشكل الشباب فيها ضعف النسبة العالمية، وأن الشباب، بقوتهم وعزيمتهم ورغم كل الصعاب المحيطة بهم، الا انهم قادرون على بناء مستقبل يلبي الطموحات ويقوده الشباب العربي الفتي.
جاء ذلك خلال حفل انطلاق اعمال مؤتمر المهندسين الشباب، أمس، الذي نظمته لجنة المهندسين الشباب في نقابة المهندسين، تحت رعاية نقيب المهندسين رئيس اتحاد المهندسين العرب المهندس أحمد سمارة الزعبي، بمشاركة واسعة من المهندسين من مختلف التخصصات الهندسية.
وشدد على أن لجنة المهندسين الشباب حرصت على دعم محاور عديدة في مجالات التدريب من خلال عقد الدورات وورشات العمل المختلفة التي تساهم في اكساب المهندسين الشباب الخبرات اللازمة لسوق العمل.
وبين أبو هزيم أن الطريق لخلق فرص العمل يكون بالتفكير خارج الصندوق، متجاوزين كافة الظروف التي تحيط بالمنطقة، مؤكدا ضرورة الانخراط بالنقابة لتعظيم الانجازات وتصويب الخلل وايجاد دور فاعل وايجابي للمهندسين.
ويناقش المؤتمر أربعة محاور تتعلق بالأسواق الخارجية الواعدة، وتأسيس الشركات الناشئة وريادة الأعمال، والتحول الرقمي وتأثيره على وظائف المستقبل، وتسليط الضوء على قصص نجاح لبعض منتسبي نقابة المهندسين ممن نجحوا في تأسيس شركات ناشئة خاصة بهم من خلال مشاركتهم في برامج ريادة الأعمال التي تنظمها النقابة بالتعاون مع العديد من الشركاء.
ويشارك في المؤتمر عدد من المختصين في مجال ريادة الأعمال والتحول الرقمي، وعدد من ممثلي الجامعات والمؤسسات المحلية، وممثلين لدول حققت نجاحات في هذا الإطار، إضافة إلى ممثل عن نقابة المهندسين الألمانية، وشباب أردنيين حققوا تجارب نجاح في مشاريع ريادية.
وقال نقيب المهندسين، المهندس أحمد سمارة الزعبي، إن مجلس النقابة ومنذ تسلمه مهامه كان عماد خطة عمله المهندسين الشباب، على المستويات الثلاثة، نقابيا ومهنيا ووطنيا.
ولفت الزعبي، إلى أن النقابة عقدت ملتقى الشباب العام 2019 لتترجم توصياته على تعديلات قانون النقابة، لتمكين الشباب من الوصول الى المراكز القيادية المنتخبة، إضافة إلى تسوية أوضاع المعلقة عضوياتهم، بما يضمن حقوق الجميع وعودتهم الى نقابتهم لتخفيف الاعباء المالية عليهم، إضافة إلى تحديث نظام ممارسة المهنة.
فيما قال رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر، المهندس منذر وهبة، إن سوق العمل التقليدي بات لا يوفر فرصا حقيقية للعمل خاصة في ظل الجائحة التي مرت بها البلاد، وساهمت في تغيير اساليب العمل والسلوكيات الهندسية المختلفة.