80 متطرفا يهوديا يقتحمون "الأقصى"

القدس المحتلة - اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين صباح  أمس، المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة.
وأغلقت شرطة الاحتلال الساعة العاشرة والنصف صباحا باب المغاربة، بعد انتهاء الفترة الصباحية لهؤلاء المتطرفين المقتحمين، وتوفير الحماية الكاملة لهم.اضافة اعلان
وأفاد أحد العاملين بدائرة الأوقاف الإسلامية لوكالة "صفا" بأن 49 مستوطنًا و8 طلاب يهود و24 عنصرا من مخابرات الاحتلال اقتحموا المسجد الأقصى على عدة مجموعات، ونظموا جولات استفزازية في أنحاء متفرقة من باحاته. وأوضح أن عناصر المخابرات تجولوا في مصليات الأقصى، فيما قدم مرشدون يهود شروحات عن "الهيكل" المزعوم للمستوطنين خلال اقتحامهم.
وعادةً ما يتخلل تلك الاقتحامات محاولات لأداء طقوس وصلوات تلمودية في باحات الأقصى، وتحديدًا في الجهة الشرقية منه، الأمر الذي يواجه بالتصدي من قبل الحراس والمصلين. وواصلت شرطة الاحتلال تشديد إجراءاتها على دخول المصلين للأقصى، واحتجزت هوياتهم الشخصية عند الأبواب، بالإضافة إلى مواصلة منع دخول عشرات الرجال والنساء للمسجد.-( وكالات)