انطلاق فعاليات قمة صناعة الألعاب الالكترونية بـ"ام قيس"

قمة صناعة الالعاب الالكترونية
قمة صناعة الألعاب الالكترونية

مختبر الألعاب الأردني يطلق فعاليات قمة صناعة الألعاب الالكترونية للفترة ما بين 20-28 نيسان بمشاركة متوقعة لأكثر من ألف وخمسمائة من المهتمين بقطاع صناعة الالعاب الالكترونية.

وستشمل القمة في نسختها المحدثة لهذا العام أقاليم المملكة الثلاثة حيث ستكون بدايتها من مدينة "ام قيس" الاثرية في شمال المملكة مرورا في عمان  ومدينة البتراء وصولا الى العقبة جنوباً في 27-28 نيسان، بالاضافة الى تنظيمها مسابقة الرياضات الالكترونية Esport .

اضافة اعلان


وستشهد القمة مجموعة واسعة من الفعاليات والجلسات المشتركة لتكون فرصة لكافة المهتمين للإطلاع أكثر على عالم صناعة الألعاب داخل المنطقة وخارجها، بمشاركة 15 من الخبراء والمختصصين المحليين والعالميين في صناعة الالعاب الالكترونية.


وتُعتبَر القمة فرصة للمشاركين للاطلاع على كل ما هو جديد في هذه الصناعة لتعزيز قدراتهم في مجالات الاستثمار والترويج للمنتج، واستخدام التقنيات المنوعة.


وتشكل القمة ترجمة عملية لرؤية التحديث الاقتصادي في مجال صناعة الالعاب الالكترونية من خلال التوعية بأهمية صناعة الالعاب ومساعدة الشباب على تطوير افكارهم وتعليمهم اسس تصميم الالعاب الالكترونية ، اضافة الى التشبيك بين الشباب الاردني المهتمين في هذا المجال والشركات العالمية.


كما ستعزز القمة باعتبارها نافذة سياحية ايضا وضع المملكة على الخريطة العالمية كوجهة سياحية حيث سيطلع من خلالها المشاركين على أبرز المناطق السياحية في المملكة وستعقد عدد من الانشطة والفعاليات المتخصصة في عدد من المدن السياحية المتمثلة في"أم قيس" والبتراء والعقبة.


وستحتضن مدينة العقبة عدد من الفعاليات والعروض الترفيهية والانشطة التفاعلية واستعراض المهارات والمواهب الاستثنائية حيث ستشهد عددا من الجلسات النقاشية مع ابرز الخبراء اضافة الى تنظيم معرض الالعاب الالكترونية بالتعاون شركات محلية وعالمية، وتنظيم نهائي مسابقة الرياضات الالكترونية.


وفي مدينة البتراء سيتم انشاء منطقة للالعاب الالكترونية لتعرض نماذج للصناعات الالعاب الالكترونية ، اضافة الى تنظيم مسابقة للرياضات الالكترونية، كما سيتم عقد عدد من الجلسات النقاشية المتخصصة في مدينة "أم قيس" الأثرية.


وتُعّد القمة من أكبر الملتقيات في صناعة الألعاب الإلكترونية في المنطقة، وتشكل فرصة للمطور الأردني والعربي والعالمي للتواصل من خلال ورش العمل والنقاشات مع الشركات والمتحدثين للاطلاع على آخر ما توصل اليه عالم صناعة الألعاب الإلكترونية من تكنولوجيا وطرق نشر وتسويق منتجات وتحقيق إيرادات.


يشار إلى أنّ مختبر الالعاب الاردني، يعقد قمة صناعة الالعاب الالكترونية منذ عام 2011 بشكل سنوي.