توقع انخفاض أسعار أجهزة التدفئة 10 %

أحد محال بيع أجهزة التدفئة في عمان - (تصوير: أمجد الطويل)
أحد محال بيع أجهزة التدفئة في عمان - (تصوير: أمجد الطويل)

مع اقتراب موسم الشتاء، أكد عاملون في قطاع بيع الأجهزة الكهربائية والإلكترونية والمنزلية، أن أسعار هذه الأجهزة لن تشهد أي ارتفاع.

اضافة اعلان


وتوقع هؤلاء أن تستقر الأسعار مع بداية الموسم، وأن تنخفض مع تعمقه بنسبة تتراوح بين 10-5 % مقارنة مع الموسم الماضي، خاصة لدى المحال التي قامت باستيراد الأجهزة خلال العام الحالي، مستفيدة من آلية التعرفة الجمركية الجديدة.


وأكد ممثل قطاع الكهربائيات والالكترونيات في غرفة تجارة الأردن حاتم الزعبي، أنه لن يطرأ أي ارتفاع على أسعار أجهزة التدفئة خلال فصل الشتاء المرتقب، بل على العكس، لافتا إلى أن قرار تخفيض وتوحيد الرسوم الجمركية سيخفض الأسعار خلال الموسم الحالي.


ويشار إلى أن وزارة المالية كانت قد أعلنت، العام الماضي، عن تطبيق آلية تعرفة جمركية جديدة تضمنت تخفيض وتوحيد الرسوم الجمركية على السلع؛ حيث أصبحت الرسوم الجمركية تحت 4 فئات هي: 0 % و5 % و15 % و25 % خلال الأعوام الثلاثة الأولى من تطبيق القرار، لتنخفض الفئة العليا من 25 % إلى 20 % لعامين بعد ذلك، وستنخفض فئة الـ20 % مستقبلا إلى 15 % في العام 2027.


وبحسب التعرفة الجديدة، ستخضع جميع المواد باستثناء تلك التي تقوم الصناعة الأردنية بإنتاجها في كل من قطاعات الصناعات الهندسية والإنشائية، والأثاث، والصناعات الغذائية، إلى الفئتين 0 % و5 % فقط، وسيتم إعفاء 53 % من الرسوم الجمركية مع نهاية العام 2027.


ويرى الزعبي أنه في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة للمواطنين، من المرجح أن ينخفض حجم الإقبال على اقتناء أجهزة تدفئة جديدة من قبل المواطنين، والاكتفاء بما هو متوفر لديهم.


ومن جانبه، قال نقيب تجار الكهرباء والإلكترونيات رياض القيسي، إن أسعار بيع أجهزة التدفئة، بما فيها الكهربائية، لن تشهد أي ارتفاع في فصل الشتاء المقبل، وستستقر عند أسعار العام الماضي، خاصة في ظل احتفاظ التجار بكميات كبيرة من هذه الأجهزة في الموسم الماضي.


وأوضح القيسي أن المحال التي نفد لديها مخزون أجهزة التدفئة وقامت بالاستيراد حديثا، ستنخفض لديها الأسعار بنسبة تترواح بين 10-5 %، مستفيدة من آلية الرسوم الجمركية الجديدة.   


ولفت القيسي إلى أن حركة بيع أجهزة التدفئة خلال موسم الشتاء الماضي كانت جيدة ومقبولة مقارنة مع المواسم السابقة.


وأبدى القيسي تخوفه من تأثير ارتفاع أسعار المحروقات، إضافة إلى تعديل شرائح الاستهلاك الكهربائي على المنازل نهاية نيسان (ابريل) الماضي على إقبال المواطنين على اقتناء المدافئ والتوجه نحو وسائل تدفئة أقل تكلفة.


وبحسب القيسي، فإن مصادر استيراد أجهزة التدفئة في الأردن متنوعة من الصين وتركيا ودول الاتحاد الأوروبي، إلا أن الحصة الكبرى منها تأتي من الصين، مبينا أن الأجهزة الصينية تجمع بين الجودة والأسعار المنخفضة.


إلى ذلك، توقع المستثمر في قطاع الأجهزة المنزلية والكهربائية محمود الوزان، أن تشهد أسعار أجهزة التدفئة في فصل الشتاء المقبل انخفاضا بما نسبته 10 % مقارنة مع فصل الشتاء الماضي، نتيجة استفادة التجار من انخفاض الرسوم الجمركية، إضافة إلى توجه التجار إلى البيع بأرباح هامشية لمواجهة حالة الركود التي تواجه القطاعات التجارية في ظل ضعف القدرة الشرائية للمواطنين.


وأوضح الوزان أن مدافئ الغاز والكهرباء كانت الأكثر طلبا من قبل المواطنين خلال الموسم الماضي، متوقعا أن يكون الإقبال على شراء أجهزة التدفئة للموسم المرتقب أفضل من الموسم الماضي.


يذكر أن آخر تقرير لمسح نفقات ودخل الأسر الأردنية الذي تم تنفيذه للعام 2017 - 2018، قد أظهر أن مصدر التدفئة الرئيسي لدى الأردنيين هو الغاز بنسبة 47.6 %، يليه الكاز بنسبة تصل إلى حوالي 32 %، ثم الحطب والفحم والجفت بنسبة 7.5 %، ثم الكهرباء بنسبة 6 %، وأخيرا التدفئة المركزية بنسبة 3.7 %، إلا أنه من المتوقع، في ظل ارتفاع أسعار المحروقات خلال الأعوام الماضية، أن يكون قد طرأ تغيير على مصدر التدفئة المستخدم.


وتشير التقديرات إلى أن محال بيع الأجهزة الكهربائية والإلكترونية والمنزلية في الأردن تبلغ حوالي 5 آلاف محل، وتوظف نحو 30 ألف عامل غالبيتهم من الأردنيين.

 

اقرأ المزيد : 

بعد ارتفاع الديزل.. ما خيارات التدفئة في الشتاء المقبل؟