منطقة التجارة العربية تستحوذ على %35 من إجمالي الصادرات

ميناء الحاويات في العقبة - (أرشيفية)
ميناء الحاويات في العقبة - (أرشيفية)

ما تزال الصادرات الوطنية عبر اتفاقية دول منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى، تتصدر المرتبة الأولى بقائمة التكتلات الاقتصادية، إذ بلغت قيمتها خلال النصف الأول من العام الحالي 1.460 مليار دينار.

اضافة اعلان


ووفق تحليل أجرته "الغد" بالنسبة لآخر أرقام التجارة الخارجية الصادرة عن دائرة الإحصاءات العامة، فقد شكلت الصادرات الوطنية عبر اتفاقية دول منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى ما نسبته 35 % من إجمالي قيمة الصادرات الوطنية خلال النصف الأول من العام الحالي، والتي وصلت إلى 4.198 مليار دينار.


وبحسب الأرقام الرسمية الصادرة أمس، ارتفعت الصادرات الوطنية خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 2.3 % لتصل إلى 4.198 مليار دينار مقابل 4.104 مليار، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.


وتشير الأرقام، إلى أن الصادرات الوطنية إلى منطقة التجارة العربية، ارتفعت خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 17 % لتصل إلى 1.460 مليار دينار، مقابل 1.244 مليار دينار مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، فيما شكلت السعودية منها 452 مليونا.


وجاءت الدول الآسيوية غير العربية بالمرتبة الثانية من ناحية وجهة الصادرات الوطنية لتشكل ما نسبته 26 % من إجمالي الصادرات الوطنية خلال النصف الأول من العام الحالي، وبقيمة 1.104 مليار دينار.


وتظهر الأرقام الرسيمة، أن قيمة الصادرات الوطنية إلى الدول الآسيوية غير العربية تراجعت خلال النصف الأول من العام الحالي، بنسبة 13 % لتصل إلى 1.104 مليار دينار مقابل 1.279 مليار دينار، مقارنة بالفترة نفسها، من العام الماضي فيما شكلت الهند منها ما قيمته 745 مليون دينار.


وفي المرتبة الثالثة من قائمة التكتلات الاقتصادية، جاءت دول اتفاقية التجارة الحرة لشمال أميركا من حيث وجهة الصادرات الوطنية خلال النصف الأول من العام الحالي، لتشكل 24 % من إجمالي الصادرات وبقيمة بلغت 1.011 مليار دينار.


وبحسب الأرقام الرسمية، ارتفعت قيمة الصادرات الوطنية إلى دول اتفاقية التجارة الحرة لشمال أميركا خلال النصف الأول من العام الحالي، بنسبة 2 % لتصل الى 1.011 مليار دينار، مقابل 993 مليار دينار مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.


وحلت دول الاتحاد الأوروبي بالمرتبة الرابعة من حصة الصادرات الوطنية خلال النصف الأول من العام الحالي، لتشكل 5 % وبقيمة بلغت 201 مليون دينار منها 49 مليون دينار ذهبت إلى إسبانيا .


يشار، إلى أن قيمة الصادرات الوطنية إلى دول الاتحاد الأوروبي، ارتفعت خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 13 % لتصل إلى 201 مليون دينار مقابل 178 مليون دينار مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.


فيما يخص قائمة السلع المصدرة خلال النصف الأول من العام الحالي، جاءت الألبسة وتوابعها بالمرتبة الأولى بقيمة 637 مليون دينار، تليها  الأسمدة بقيمة 568 مليون دينار، ثم الحلي والمجوهرات الثمينة بقيمة 466 مليون دينار والبوتاس الخام بقيمة 368 مليون دينار والفوسفات الخام بقيمة 314 مليون دينار والمنتجات الكيماوية 242 مليون دينار.


وتشير الأرقام، إلى أن إجمالي قيمة الصادرات الكلية ارتفعت بنسبه طفيفه لا تتجاوز 1 % لتصل إلى 4.514 مليار دينار مقابل 4.473 مليار دينار مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. 

 

اقرأ المزيد : 

34 % ارتفاع الصادرات الوطنية في 2022