الخادمات يفضلن تايوان وهونج كونج على سنغافورة من أجل أجور أعلى

سنغافورة- أوضحت دراسة أمس أن عددا أقل من الخادمات الأجنبيات يفضل العمل في سنغافورة، بينما أصبحت الخادمات من الفلبين وإندونيسيا يفضلن العمل في تايوان وهونج كونج.

اضافة اعلان

وأجرت صحيفة "ستريتس تايمز" الدراسة على 20 وكالة تخديم، حيث أوضحت أن الاجور الأعلى ويوم الاجازة الاسبوعية الاجبارية هما عاملان رئيسيان في ذلك.

وتتقاضى الخادمات من إندونيسيا وسريلانكا أجرا قدره 280 دولارا سنغافوريا (190 دولارا أميركيا) شهريا، بينما تتقاضى الفلبينيات ما يزيد على 350 دولارا سنغافوريا (244 دولارا أميركيا).

وتحصل الخادمات في هونج كونج وتايوان على 482 دولارا أميركيا و524 دولارا أميركيا على الترتيب.

وهناك 170 ألف خادمة أجنبية في سنغافورة، أغلبهن من الفلبين وإندونيسيا وسريلانكا.

وقال بيتر لوه مدير مكتب "سويفت أروز ميد" للتخديم للصحيفة إن الاجور المنخفضة نسبيا أدت إلى نقص الخادمات ذوات الخبرة.

وقال "إنهن يستخدمن سنغافورة كنقطة توقف مؤقتة قبل الذهاب إلى هونج كونج وتايوان.. وأيضا يحاولن انتقاء بعض الصينيين لمساعدتهن في المستقبل".