الوجبات السريعة تؤدي إلى تفشي مرض السكري

سيدني- أظهرت دراسة حديثة أن تناول الوجبات السريعة الغربية أدى إلى تفشي الإصابة بمرض السكري في منطقة جنوب شرق آسيا، حيث ينتمي غالبية ضحايا تناول شطائر الهمبرغر والبيتزا إلى الطبقات العليا.

اضافة اعلان

وأوضح البروفيسور توان نجوين، صاحب الدراسة التي أجريت في معهد جرافات للبحث العلمي ونشرت في مجلة (ديابيتولوجي) أن 11 % من الرجال و12 % من النساء في فيتنام يعانون من النوع الثاني من مرض السكري، من دون أن يدروا، وذلك بالإضافة إلى نسبة الـ 4 % من المواطنين الذين تم تشخيصهم بالفعل.

وأضاف أن السكري انتشر بنسب متقاربة في تايلاند وهو على قناعة بأن تأثيره امتد لمناطق أخرى بجنوب شرق آسيا مثل؛ ماليزيا وسنغافورة وكمبوديا ولاوس.

وأبرزت الدراسة التي شارك فيها باحثون أستراليون وفيتناميون أن العادات الغذائية تغيرت بشكل كبير في فيتنام خلال الأعوام الأخيرة، وخصوصا في المدن التي أصبحت "أكثر ميلا للغرب".

وقال نجوين إن مرضى السكري في آسيا منتشر بشكل أكبر بين المواطنين ميسوري الحال الذين يتناولون الوجبات السريعة الغربية بشكل دوري، في حين أن الأمر معكوس في أستراليا، لأن غالبية المرضى ينتمون إلى الطبقات الاجتماعية المنخفضة.

ويشار إلى أن النوع الثاني من السكري هو الأكثر شيوعا على الإطلاق وترجع الإصابة به إلى ارتفاع نسبة الدهون والسكريات في الجسم وقلة ممارسة الرياضة، وقد يؤدي إلى مشاكل صحية في القلب أو فقد النظر أو بتر الأطراف أو الفشل الكلوي.