انتظرها 9 سنوات لتخرج من أسر "داعش".. إيزيديان يحتفلان بزواجهما

دخيل حسن وسامية سمو يحتفلان بزواجهما مرة ثانية بعد تحرير الأخيرة من قبضة داعش
دخيل حسن وسامية سمو يحتفلان بزواجهما مرة ثانية بعد تحرير الأخيرة من قبضة داعش
بعد فراق دام 9 سنوات بسبب تنظيم "داعش" الإرهابي، احتفل دخيل حسن وسامية سمو بزواجهما مرة ثانية في حفل زفاف أقيم في دهوك شمال العراق.

وفي التفاصيل، أن سامية، وبعد مضي شهر فقط على زواجها من دخيل عام 2014، وقعت بيد "داعش" في سنجار، لكنها عادت إلى عائلتها من سوريا هذا الشهر بعد تحريرها، مع 5 فتيات إيزيديات أخريات، حيث احتفلت مع دخيل بزواجهما مجددا.اضافة اعلان

وكتعبير عن حبهما لبعضهما بعضا وشم كل منهما اسم الآخر على يده.

وقالت سامية سمو وهي ترتدي بدلة العرس: "لم أصدق ذلك.. شعرت وكأنني أحلم. سعيدة جدا"، بدوره أكد دخيل حسن أنه كان في انتظار اليوم الذي تعود فيه زوجته، وقال: "أشعر بفرح غامر". -وكالات