بدء نفرة الحجاج من صعيد عرفات إلى مزدلفة

666dbc3a147f3
بدء نفرة الحجاج من صعيد عرفات إلى مزدلفة

بدأت بعد غروب شمس السبت، نفرة حجاج بيت الله الحرام من صعيد عرفات إلى مزدلفة؛ للمبيت فيها حتى صباح يوم عيد الأضحى المبارك 10 من ذي الحجة.

اضافة اعلان


ويغادر الحجاج صعيد عرفات؛ حيث أدوا أهم أركان مناسك الحج عشية عيد الأضحى المبارك، وتعدّ النفرة من عرفات إلى مزدلفة المرحلة الثالثة من مراحل تنقلات حجاج بيت الله الحرام في المشاعر المقدسة لأداء مناسك حجهم.


ويعد مشعر مزدلفة ثالث المشاعر المقدسة التي يمر بها الحجيج في رحلة إيمانية يؤدون فيها مناسك الحج، حيث تقع بين مشعري منى وعرفات، ويقيمون فيها صلاتي المغرب والعشاء جمعا وقصرا، ويمكث فيها الحجاج حتى صباح اليوم التالي يوم عيد الأضحى ويصلون الفجر، ويجمعون الحصى، ثم يتوجهون منها إلى منى لرمي الجمرات.


سماها الله المشعر الحرام، وذكرها في قوله تعالى: (فإذا أفضتم من عرفات فاذكروا الله عند المشعر الحرام).


والمبيت بمزدلفة واجب على الحاج، من تركه فعليه دم (ذبيحة)، والمستحب الاقتداء بالرسول محمد -صلى الله عليه وسلم- في المبيت إلى أن يُصبح، ثم يقف حتى يسفر، ولا بأس بتقديم الضعفاء والنساء، ثم يدفع إلى منى قبل طلوع الشمس.