"دراسة صادمة" بشأن مستويات ثاني أكسيد الكربون الحالية

shutterstock_130778297-1701771783-1536x1152
دخان يلوث الجو

حذّرت دراسة جديدة واسعة، أمس الخميس، من أن مستويات ثاني أكسيد الكربون الحالية تعد "غير مسبوقة منذ 14 مليون عام".

وتغطي الدراسة، التي نشرتها مجلة "ساينس"، الفترة من 66 مليون عام حتى اليوم، إذ تحلل البصمات البيولوجية والجيوكيميائية من الماضي البعيد لإعادة بناء السجل التاريخي لثاني أكسيد الكربون بشكل أدق من أي وقت مضى.

اضافة اعلان


وقالت بيربل هوينيش من مرصد "لامونت-دوهرتي"، التابع لكلية كولومبيا للمناخ، لفرانس برس: "يجعلنا الأمر ندرك بأن ما نقوم به غير عادي إطلاقا بالنسبة لتاريخ الأرض".

وخلصت الدراسة الجديدة إلى أمور من بينها أن آخر مرة تضمن فيها الهواء 420 جزءا في المليون من ثاني أكسيد الكربون كانت من فترة ما بين 14 إلى 16 مليون عام عندما لم يكن هناك أي جليد في غرينلاند وكان أسلاف البشر ينتقلون من الغابات إلى الأراضي العشبية.


ويعد ذلك قبل وقت طويل من فترة ما بين ثلاثة إلى خمسة ملايين عام تحدّثت عنها دراسات سابقة. وكالات