رحالة أرجنتيني قطع بدراجة هوائية 49 ألف كيلومتر وزار 47 دولة

 تونس  - قال الرحالة الارجنتيني بابلو جارسيا '32 عاما' إنه يجوب العالم منذ ست سنوات بواسطة دراجة هوائية في إطار رحلة استكشافية حول العالم حملته حتى الان إلى 47 دولة وقطع خلالها مسافة 49 ألفا و300 كيلومتر.

اضافة اعلان

وحل المغامر الارجنتيني بتونس قادما من جزيرة صقلية الايطالية لقضاء عطلة رأس السنة الميلادية في تونس على أن يتوجه لاحقا إلى ليبيا ثم مصر ومنها إلى بقية دول الشرق الاوسط فقارة آسيا.

وكشف بابلو  في العاصمة التونسية أنه سينهي مغامرته بعد قطع مسافة100 ألف كيلومتر موضحا أن محطاته القادمة ستكون في قارات آسيا واستراليا ثم أميركا الشمالية التي سيدخلها عبر ألاسكا.

وقال الرحالة إن قطع بقية المسافة (أكثر من 50 ألف كيلومتر) يتطلب خمس سنوات إضافية.

وانطلقت رحلة المغامر الارجنتيني من أميركا اللاتينية عام 1999فبعد أن طاف بالارجنتين والبرازيل وأوروجواي حل بالقارة الافريقية (إثر رحلة بحرية عبر المحيط الاطلسي) حيث جاب 18بلدا ومنها انتقل إلى أوروبا حيث زار 26 دولة.

وأضاف بابلو الذي كان يعمل دليلا سياحيا في البرازيل أنه قرر بعدما أصابه الضجر من الحياة اليومية الروتينية خوض عالم الترحال وزيارة أكبر عدد ممكن من البلدان في مختلف القارات للتعرف على أمم مختلفة وأساليب عيش جديدة.

ويعتمد بابلو في ترحاله على دراجة هوائية من نوع (في تي تي) تزن 70 كيلوجراما مجهزة بكل ما يحتاجه من لوازم الاكل والنوم. كما تقوم شركات خاصة بتمويل كل مرحلة من مراحل ترحاله.

ولم تخل رحلة بابلو من المخاطر والصّعاب إذ تاه في صحراء جيبوتي حيث قطع 700 كلم دون وجهة معلومة إلى أن عثر عليه أفراد من البعثة العسكرية الفرنسية في جيبوتي أرشدوه وقدموا له الماء والطعام.

كما تعرض الرحالة الارجنتيني للسرقة في كينيا وهاجمته الفيلة شمال الموزمبيق حيث لم يجد طرقات معبدة وأضطر إلى قطع1000 كلم عبر المسالك الزراعية.