"عازف بيانو" صامت يحير السلطات البريطانية

    لندن -يثير "عازف بيانو" غامض يعزف مقطوعة "بحيرة البجع" الموسيقية وغيرها من مقطوعات الموسيقى الكلاسيكية حيرة السلطات البريطانية.

اضافة اعلان

وقالت وسائل الاعلام البريطانية امس أن الرجل الذي يبلغ عمره نحو ثلاثين عاما عثر عليه يسير على طول طريق تذروه الرياح بالقرب من البحر في مدينة شيرنس جنوب بريطانيا وهو "مبتل ويبدو عليه الانزعاج الشديد".

واقتيد الرجل الذي كان يرتدي سترة سوداء أنيقة وربطة عنق إلى أحد المستشفيات التابع للبحرية في مدينة جيلينغ ام بمقاطعة كنت حيث لم يرد على أسئلة الاطباء.

وقالت صحيفة جارديان "كان من الصعب التحدث معه حيث أنه يبدو أنه كان خائفا من أي وجه جديد وأحيانا كان يدحرج نفسه ويتجه إلى ركن".

ولم يكشف عن قصته سوى عندما جاءت فكرة لشخص كان يعتني به في المنزل تتمثل في تركه مع ورقة رسم وقلم رصاص وخلال نحو ساعة ملات الصفحة البيضاء برسم تفصيلي لبيانو كبير.

ومنذ ذلك اليوم كان "عازف البيانو" يعود إلى كنيسة في مستشفى ميدويي التابعة للبحرية حيث كان يعزف أجزاء من مقطوعات "بحيرة البجع" الموسيقية يبدو أنها من مؤلفاته الخاصة.

وقال الموظف الاجتماعي مايكل كامب لهيئة الاذاعة البريطانية "إنه مدهش في المرة الاولى التي اصطحبناه فيها إلى البيانو عزف لعدة ساعات بدون توقف".

ويعتقد بعض مسؤولي المستشفى إن الرجل موسيقي محترف حتى أنه ربما كان يعزف قبل العثور عليه.

وقال كانون ألان أموس لصحيفة الجارديان "إنه يحب أن يعزف ما أطلق عليه بالموسيقى التي تصف الحالة النفسية وتتسم بأنها ليس لها بدايات ولا نهايات محددة".

وناشدت هيئة مساعدة الاشخاص المفقودين البريطانية من يعرف الرجل الغامض أن يأتي ليقدم معلومات لهم.