عدد الذكور يفوق الإناث في الصين

باريس- أفادت دراسة نشرها موقع بريتش مديكال جورنال على شبكة الانترنت أمس، ان عدد الذكور الذين تقل اعمارهم عن 20 عاما فاق في الصين الـ 32 مليونا، مقارنة بعدد الإناث من الفئة العمرية نفسها العام 2005.

اضافة اعلان

فقد ولد في الصين اكثر من 1.1 مليون ذكر العام 2005.

ويرى الباحثون في جامعة زيجيانغ (الصين) ومعهد لندن الجامعي ان هذا الرقم هو نتيجة عمليات الاجهاض الانتقائية التي تستهدف الاجنة الانثوية المرتبطة بسياسة الحد من الولادات.

وحذر هؤلاء الباحثون من ان هذا الفارق سيؤدي الى اختلال متزايد في عدد الاشخاص الذين يبلغون عمر الانجاب في العقدين المقبلين.

وأضافوا ان تشديد منع عمليات الاجهاض الانتقائية قد يساهم في اعادة التوازن الى العلاقة بين الرجال والنساء.

وقد شملت الدراسة اكثر من 4.7 ملايين شخص تقل اعمارهم عن 20 عاما (منهم 60% من ابناء الريف)، وهم يشكلون 1% من الشعب الصيني. ويولد ما بين 103 و107 صبيان لكل 100 بنت.

ويكشف التحقيق عن اختلال توازن بين الصبيان والبنات لكل الفئات العمرية (باستثناء سكان المدن بين 15 و19 عاما). وفي الفئة العمرية من 1 الى 14 عاما، يولد 124 ذكرا لكل 100 بنت.

وحدهما مقاطعتا التيبت وكسينجيانغ تشهدان وضعا طبيعيا لهذه الفئة العمرية، فيما تسجل في مقاطعتي هينان وجيانكسي أعلى نسبة في الفرق بين مواليد الذكور والإناث.