فن "الفنغ شوي": ترتيب الأثاث للوصول لحياة أفضل

فن "الفنغ شوي": ترتيب الأثاث للوصول لحياة أفضل
فن "الفنغ شوي": ترتيب الأثاث للوصول لحياة أفضل

مريم نصر

عمّان- اعتقد الصينيون القدماء أن الإنسان يتأثر سلبا أو إيجابا من خلال ما يحيط به من موجودات، لذا ابتدعوا فن "الفنغ شوي" الذي يعنى بترتيب وتعديل الموجودات من حولنا لجذب الطاقة الايجابية لتنساب في جسم الإنسان ومحيطه من دون عوائق.

اضافة اعلان

وحول معنى "الفنغ شوي"، تقول هدى السليمان، التي درست هذا العلم منذ نحو 15 عاما، إنه يعني الريح والماء، والتوازن الذي يجب ان يخلق بينهما ليعيش الإنسان هانئا.

ويخلق هذا التوازن عن طريق إيجاد طريقة معينة في وضع كل شيء يمتلكه الفرد في مكانه المناسب لخلق تجانس وتوازن في البيئة التي تحيط به.

وتقوم فلسفة الفنغ شوي على دائرة "الين يانغ"، وهي عبارة عن دائرة مقسمة إلى قسمين متشابهين أحدهما أبيض والآخر أسود، وتعني أن الحياة عبارة عن علاقات تكاملية متداخلة، وتعني "الين" اللون الغامق الثابت ويعبر عن الأرض، فأما "اليانغ" فتعني اللون الفاتح المشرق الدافئ وتعبر عن السماء.

إن تطبيق "الفنغ شوي" في أي مكان يريده المرء، في العمل، في المنزل، أو الحديقة، أو حتى في حقيبة اليد، يجذب الطاقة الايجابية، وكأنه يخبر الطاقة كيف تنساب وأين لتقوية بعض مواطن الضعف في شؤون حياته.

ويمكن أن يكون "الفنغ شوي" بسيطا كأن ترتب أثاث المنزل في الأماكن المناسبة أو معقدا، كأن يختار المرء الموقع المناسب لبناء منزله.

ومن الضروري أن يرتب الفرد أثاث منزله في أماكنه المناسبة، بحسب سليمان، للتحكم في الطاقتين السلبية والايجابية، اللتين قد تؤثران في مجريات حياتنا اليومية.

وتقسم فلسفة الفنكشوي الكون، بحسب السليمان، إلى خمسة عناصر وهي الماء، النار، المعادن، التراب، والخشب، وتؤثر هذه العناصر على بعضها بطريقة تكاملية، كما أن الفلسفة هذه تقسم جسم الإنسان إلى هذه العناصر: القلب نار، الكلية ماء، الرئة معادن، الكبد خشب، والمعدة تراب.

ويعتقد الكثيرون، وفق السليمان، أن الفنغ شوي شعوذة وجنون، ولكنها فلسفة صينية لا علاقة لها بالدين أو الشعوذة.

وقبل البدء بتطبيق فلسفة "الفنغ شوي"، تقول السليمان "يجب رسم خريطة تدعى (باكوا)، وهي مخطط المكان الذي نريد تعديله أو ترتيبه ونقسمه إلى 8 أقسام تمثل الزوايا الأساسية في الحياة السعيدة وهي الشهرة، الثراء، الرزق، الزواج، الأطفال، الأصدقاء، العمل، العلم، والصحة.

ومن القواعد الأساسية للفنغ شوي التي يمكن اتباعها لتحسين مستوى حياة الأفراد تصليح جميع الأثاث التالف مهما صغر أو كبر حجمه، بالإضافة إلى إصلاح أماكن الرطوبة أو الدلف أو المجاري المغلقة، لأنها تؤثر على المال. ويجب تنظيف الغبار دائما، وتنظيف المكان روحانيا عن طريق إضاءة الشموع ووضع البخور وسماع موسيقى هادئة، بعد ذلك يبدأ ترتيب الأثاث.

يجب أن يكون المدخل الرئيسي للمنزل متميزا بألوانه المتناسقة والمتوازنة بين الألوان الغامقة والفاتحة، مع تجنب وضع مرآة مقابل الباب الرئيسي لأنها تعكس الطاقة الايجابية القادمة إلينا من الكون إلى الخارج.

ويجب أن تكون أبواب الحمامات مغلقة دائما، ويجب عدم وضع الزهور والورود والشموع في الحمام ويفضل أن لا تكون هناك سلة غسيل داخل الحمام، أما في غرف النوم، فيجب أن لا يقابل السرير باب الغرفة لأنه إشارة للموت.

وإذا كان السرير تحت النافذة، فيجب أن تبقى الستائر والأباجورات مغلقة وقت النوم، ولا يجب أن يقابل السرير مرآة لأنها تعكس الطاقة السلبية التي نفقدها أثناء النوم إلى الجسم مرة أخرى.

وإذا كان المرء يفضل إبقاء المرآة مكانها، فيفضل أن تتم تغطيتها بقطعة من القماش.

تجنب وضع التلفاز أو أجهزة الكمبيوتر داخل غرف النوم، لأنها تبقى مشحونة بالكهرباء، ما يؤثر سلبا على جسم الإنسان.

ويفضل ترك المصابيح مضاءة خارج المنزل، لأن من يفعل ذلك لن يشعر بضيق مادي. كما يفضل أن يكون لدى المتزوجين زوج من كل شيء في البيت، ويفضل عدم الاحتفاظ بالنباتات الشوكية أو ذات الأوراق المدببة لأنها تجلب الطاقة السيئة.

وتجنب وضع الورود والزهور والقمح الناشف لأنها مصدر للغبار.

وتضيف السليمان "تجب إزالة جميع صور الحيوانات المتوحشة والحيوانات المحنطة، لأنها تجلب الطاقة السلبية، كذلك يجب التخلص من جميع الأدوات الحادة والأسلحة، لأنها تؤذي، وإذا كانت تلك هواية المرء، فيفضل تجميعها في صندوق بعيدا عن متناول اليد".

وتردف "بعد أن يتم تطبيق القواعد الرئيسية، تتم معالجة كل مكان حسب المشكلة التي يعاني منها سكان ذلك المكان، فتضاف مثلا قطع من الكريستال والأشكال المعدنية والنباتات وتربية الحيوانات الأليفة، عدا عن العصافير في الأقفاص التي يجب إطلاق سراحها".

[email protected]