كيف تبنين علاقة خاصة مع طفلك؟

ارشيفية
ارشيفية

عمان- إن بناء علاقة خاصة مع طفلك تزيد شعورك بالأمومة، كما تريح طفلك وتخلصه من التوتر بالإضافة إلى إشعاره بالمزيد من الأمان مما ينعكس على جميع نواحي حياتكما بشكل إيجابي.اضافة اعلان
هناك عدة طرق تمكنك من بناء هذه العلاقة مع طفلك:
- احمليه على الجانب الأيسر من جسدك: تقوم معظم الأمهات بحمل أطفالهن بهذه الجهة تلقائيا. إن هذه الوضعية تمكنك من أداء الكثير من مهماتك البسيطة أثناء حملك لطفلك مما يقلل من شعورك بالارتباك بسبب تأجيل أمورك الأخرى، فيمكنك مثلا أن تردي على هاتفك أو حتى تكتبي رسالة نصية قصيرة أو غير ذلك. كما أن هدوء طفلك اللامسبوق وهو على الجهة اليسرى من جسدك سببه أنه الآن يستمع إلى دقات قلبك كما كان يفعل عندما كان جنينا داخلك، مما يزيد إحساسه بالأمان ويقلل من آلامه.
- دعي بشرتك تلامس بشرته: احمليه مثلا ودعيه يضع وجهه على كتفك النظيف مباشرة دون ان تعيقه ملابسك. ولا تقلقي إن أوسخك، قبليه، افركي أنفك بأنفه. تأكدي أن يفعل زوجك هذا أيضا لأن الطفل بحاجة إلى بناء علاقة خاصة معكما أنتما الاثنين.
- قومي بتلبية احتياجاته الخاصة بنفسك: كإطعامه وتغيير ملابسه وتنظيفه، افعلي ذلك بنفسك مهما كنت مشغولة. تحلي بالصبر ولا تصرخي في وجهه أو حتى تعبسي، فهو يفهم لغة جسدك جيدا.
- أرضعيه من حليبك: لا بد أن فوائد حليب الأم لا تعد ولا تحصى، لكن هناك العديد العديد من الفوائد التي تجنيها الأم وطفلها من عملية الإرضاع نفسها. فأوقات الرضاعة التي تقضيها مع طفلك تنبي علاقة قوية بينكما، فتشعره بالأمان والطمأنينية  أثناء تواجده في هذا العالم الكبير.
امنحي هذه الأوقات المزيد من الخصوصية بأن تتواجدي معه بمفردك أحيانا وبرفقة والده وأخوته أحيانا أخرى. قبليه وداعبيه وابتسمي له وامنحيه وقتك مهما أطال في عملية الرضاعة. إن لم يتقبل طفلك فكرة الرضاعة الطبيعية لسبب أو لآخر فلا تترددي بأن تحاولي تغيير فكرته بطرق عدة بمساعدة الطبيب. وإن باءت جهودك بالفشل قومي بإطعامه صناعيا بنفس الطريقة السابقة.
- ليكن وجهك أول وجه وآخر وجه يراه خلال يومه: ساعدي طفلك على الخلود للنوم وابقي بجانبه تقرئين له آيات من القرآن الكريم وتغنين له وتربتين على كتفه وشعره بحنية ووجهك ينظر إلى عينيه بحب. كذلك كوني بجانبه مبتسمة عندما يستيقظ من نومه.
- استخدمي حاملات الأطفال: هناك العديد من حاملات الأطفال كتلك التي تحمل على الصدر او تحمل باليد كالسرير الصغير المتنقل. إن هذه الحاملات تبقي طفلك بجانبك طوال الوقت دون أو ترهق يديك بحمله. ابتسمي في وجهه كلما رأت عيناك عينيه وداعبيه. لا تتركي طفلك على كرسي الأطفال وتبتعدي عنه وقتا طويلا. يمكنك أن تضعيه في العربة وتأخذيه معك أينما تذهبين مهما كنت مشغولة. ليشعر الطفل بأنك معه وبجانبه طوال الوقت ولتقللي من نسبة تعرضه لأي خطر.
- دعيه ينم بجانبك: يمكنك أن تدعي طفلك ينام على سريرك بجانبك على الأقل لأول ساعة من نومه. احضنيه واحتويه ليعرف أنه الأغلى والأهم في عالمك المليء بالتعقيدات. لكن انتبهي لئلا تؤذيه دون وعي. إن كنت تفضلين أن ينام على سريره المخصص له، فاجعلي سريره ملاصقا لسريرك. استبدلي البطانية الخاصة به ببطانيتك أو قطعة من ملابسك ليشم رائحتك حتى أثناء نومه فيحس بقربك.
- حاولي أن تفهمي لغته الخاصة: بادليه الابتسامة والنظر إلى ما ينظر إليه. رددي الأصوات التي يصدرها بحب. افهمي أنواع بكائه؛ فبكاء الجوع يختلف عن بكاء الألم وعن بكاء الرغبة في النوم مثلا. عليك أن تنتبهي جيدا لتفهمي الحاجة التي كانت وراء بكاء طفلك لتلبيها له بنفسك.
إن أخذ الطفل لحمام دافئ يساعد على تهدئته. كما أن التحدث معه والغناء له وأخذه مشوارا بسيطا يفرحه، لأنه يشعر بالملل كالكبار تماما. كما أن مشوارا صغيرا بالسيارة يساعد كثيرا في التقليل من آلامه وخصوصا إن كانت بسبب المغص، كما أن حمل الطفل حول ذراعيك والمشي فيه في غرفة هادئة جيدة التهوية يساعده كذلك.
- المساج الناعم له مفعول السحر: تعلمي كيف تقومين بعمل مساج بسيط لطفلك بعد أخذه للحمام الدافئ أو أثناء تغيير ملابسه، ويفضل أن يكون ذلك قبل النوم ليساعده على الاسترخاء والخلود لنوم هادئ. كل ما تحتاجين له هو زيت أطفال خاص بالمساج او زيت زيتون نقي.
قومي بتدفئة يديك والزيت كذلك قبل وضعه على جسد الطفل، طبقي بعدها بعض الحركات الدائرية بلطف على جسده من الأسفل إلى الأعلى. يمكن أيضا ان تطبقي المساج على الطفل في أي وقت دون الحاجة لخلع ملابسه. فقط افركي ظهره أو بطنه أو مرري يديك على شعره بحنية. من المفيد كذلك أن تفركي راحة يده بسببابتك بشكل دائري لتهدئته.
- قولي "لا" لكل ما ومن يحاول أن يأخذ من الوقت الخاص بطفلك الحبيب: أديري وقتك جيدا، ولا تحملي العمل معك إلى المنزل ولا تتركي الهم يتسلل إلى قلبك. ولا تدعي شيئا يفسد عليك لحظات الحب التي تجمعك بأغلى كائن في الوجود!
  ميس نبيل طمليه كاتبة ومترجمة
 [email protected]