ليست مزحة.. دار أزياء فاخرة تقدم “سوار شريط لاصق”!

سوار شريط لاصق من دار الأزياء الإسبانية "بالنسياغا-Balenciaga" في أسبوع الموضة في باريس - Tik Tok
سوار شريط لاصق من دار الأزياء الإسبانية "بالنسياغا-Balenciaga" في أسبوع الموضة في باريس

قدمت دار أزياء فاخرة سوار شريط لاصق، أو هذا ما رآه كل من رأى السوار الجديد ضمن مجموعة دار الأزياء الإسبانية "بالنسياغا-Balenciaga".

اضافة اعلان

 

 دار أزياء فاخرة تقدم "سوار شريط لاصق"

تشتمل أحدث مجموعات "بالنسياغا" على سوار شريط لاصق ضمن مجموعاتها الجديدة التي عرضت في أسبوع الموضة في باريس ضمن مجموعة خريف وشتاء 2024 لدار الأزياء الإسبانية.


وقد أثار ذلك استغراب وانقسام من شاهدوا هذا السوار، لدرجة أن معظم من رأوا الفيديو اعتقدوا أنه مجرد مزحة، ولن يكون أمراً حقيقياً. 


لكن سوار الشريط اللاصق كان موجوداً ضمن مجموعة دار الأزياء الإسبانية "بالنسياغا".


فيديو السوار انتشر في البداية عبر مستخدم Tik Tok من أسبوع الموضة، وتحديداً عبر حساب شهير يحمل اسم Highsnobiety، يسأل: "هل يمكنك/م ارتداء هذا؟"، ثم انتشر الفيديو لاحقاً عبر منصات أخرى.


ولم يصدق الجمهور أعينهم لدرجة أن هذا الفيديو وحده حاز ما يقرب من 7 ملايين مشاهدة، فيما تجاوز عدد إعجاباته 300 ألف. 



ضمن أكثر من 7 آلاف تعليق، كتب مستخدمو الشبكات الاجتماعية تعليقات كثيرة تتساءل إن كان السوار مستوحى من شريط لاصق أم أنه شريط لاصق بالفعل، فيما سخر آخرون مما إذا كان يمكن شراء هذا السوار من متاجر مستلزمات المكاتب!

 


فيما اعترف أحد الأشخاص بأنه اعتقد أن السوار كان مزحة إلى أن "رأى اسم بالنسياغا" مطبوعاً. بينما تساءل آخرون في التعليقات الواردة في المنشور باللغة الإنجليزية حول إن كانت هذه المنتجات تنجح حقاً وتحقق مبيعات.


بينما رأى آخرون أنها ربما تكون من ضمن محاولات العلامة التجارية لجعل الأشياء البسيطة لها مظهر جمالي، ما يعطي شعوراً لمن لا يستطيع شراء المنتجات باهظة الثمن، أن للمنتجات البسيطة ورخيصة الثمن جمالاً أيضاً.


حتى إن موقع Metro البريطاني قال إن "سوار الشريط اللاصق" لبالنسياغا يُمكن "الحصول عليه من المحال التجارية مقابل جنيهين إسترلينين أو أقل".


وأكدت الصحيفة أيضاً أن عارضة أزياء مرتدية فستاناً أزرقاً سارت على المدرج في أسبوع الموضة في باريس مرتدية سوار شريط لاصق، كونه أحد أحدث القطع من مجموعة بالنسياغا لخريف وشتاء 2024.

ليست أول "منتجات بالنسياغا الغريبة"

سوار الشريط اللاصق للعلامة الإسبانية لم يكن أول المنتجات التي تثير الجدل، إذ توجد مجموعة أزياء ومنتجات أخرى أطلقتها العلامة الفاخرة وباهظة الثمن، والتي تميزت أيضاً بغرابتها.


إذ أطلقت العلامة التجارية حقيبة رجالية بسعر 2790 دولاراً، لمجموعة Antwerp Summer 2024، والتي أثارت تساؤلات عن مدى تشابهها مع الحقائب متعددة الاستخدام التي تباع في المحلات التجارية.


إذ تم تزيين الحقيبة بالفواكه والخضار التي أضفت المزيد من الربطات لحقائب الخضراوات في المحال التجارية. وقد حملت الحقيبة اسم "حقيبة حمل شبكية، من جلد عجل النابا، مطبوعة بالخضراوات والفراولة" عند عرضها للبيع على الموقع الرسمي للعلامة التجارية.


وبذكر حقائب المحال التجارية، فقد نظر مستخدمو الشبكات الاجتماعية إلى حقيبة أخرى أطلقتها العلامة الإسبانية متطابقة تقريباً مع حقيبة النقل البلاستيكية القديمة من تيسكو (سلسلة محال تجارية بريطانية)، لكن بلغ سعرها 1300 دولار.

كما أشارت صحيفة The Independent البريطانية إلى أن العلامة التجارية كشفت عن "أغلى كيس قمامة في العالم" لمجموعة خريف وشتاء 2022 في ذلك العام، حيث تبخترت عارضات الأزياء خلال عاصفة ثلجية داخلية وأمسكن بأكياس قمامة.

الحقيبة التي اقتبست من نشأة أحد مدراء العلامة التجارية، وهو ديمنا جفاساليا الذي نشأ في جورجيا. أثارت جدلاً لأمور أخرى من بينها أنها صنعت من جلد البقر، وكان سعرها عند إصدارها غالياً أيضاً، إذ عرضت بحوالي 1790 دولاراً.


كذلك؛ أصدرت العلامة التجارية زوجاً من الأحذية الرياضية الممزقة بقيمة 1850 دولاراً في العام نفسه. 

لكن بعض منتجاتها الغريبة واجهت ردود فعل غاضبة. على سبيل المثال؛ في نوفمبر/تشرين الثاني 2022، صممت دار الأزياء حملة تظهر أطفالاً يحملون دمية دب مخيفة مستوحاة من BDSM، وتضمنت في الخلفية وثائق SCOTUS المتعلقة بقوانين استغلال الأطفال في المواد الإباحية. وهو ما اعتذرت عنه العلامة التجارية لاحقاً وسحبت حملتها. -عربي بوست