نصائح لتقليل الإضرار من استخدام الحاسوب

حنان العتّال

 

عمّان- يعتبر الكمبيوتر من أهم الأجهزة التي يتم استخدامها يومياً ولا يمكن الاستغناء عنها. وتختلف ساعات استخدامه باختلاف الهدف، فمنهم من يستعمله للعمل ومنهم للدراسة ومنهم للتسلية. وقد أجمعت الكثير من الدراسات الطبية أن التعامل الخاطئ والجلوس غير الصحيح أمام الحاسوب هو من أهم أسباب الأمراض البصرية والعضلية والعصبية للأشخاص الذين لا يتبعون القواعد الصحية.

اضافة اعلان

  يقول اختصاصي الطب العام الدكتور نعيم أبو جابر إن الجلوس لفترات طويلة أمام الكمبيوتر يؤثر على مختلف أجزاء الجسم وعضلاته. ولابد من اتباع بعض الخطوات الصحيحة لتجنب أكبر قدر من الأضرار والاثار السلبية، إذ يجب أخذ فترات راحة يتخللها التحرك أو المشي لمدة دقيقة كل 30 دقيقة. واستخدام كرسي ذي جاهزية عالية مبطنا بمادة لينة مثل الأسفنج وأن لا يكون مقعد الكرسي مصنوعا من مادة صلبة حتى يكون الضغط خفيفا على العظام التي يتم الضغط عليها أثناء الجلوس.

  والطريقة الأمثل للجلوس على الكرسي أمام جهاز الكمبيوتر بحسب ما يقول أبو جابر فهي الجلوس بحيث تشكل المفاصل زاوية قائمة، إذ يجب أن يتضمن الكرسي خاصية التحكم بالارتفاع حتى تكون القدم سطحية على الأرض والركبة بدرجة الزاوية 90. ويجب أن تكون شاشة الكمبيوتر بعيدة من مستوى الرؤية من 45 إلى 76 سم عن العين.

كما يجب المحافظة على وضع الرقبة في وضع عمودي على مستوى الظهر حتى نمنع أي آلام بالرقبة أثناء العمل. ويجب أن تكون جميع الأدوات قريبة من سطح المكتب وفي متناول اليد حتى يخفف ذلك من الانحناء للأمام مما يؤدي إلى إرهاق العضلات إذا تكرر ذلك أكثر من مرة.

  وينصح أبو جابر أن تكون مستلزمات المكتب قريبة من المستخدم في حيز نصف قطره حوالي 50 سم. ويتأثر الرسغ كثيرا بطريقة إستخدامك الفأرة ولوحة المفاتيح لذلك يجب المحاولة قدر الإمكان تثبيت اليدين على المسند الجانبي عند استخدام لوحة المفاتيح أو الماوس لجعل مفاصل الأصابع هي التي تعمل فقط وبالتالي تخفيف الضغط من على مفصل الكتف ومفصل الكوع أثناء الكتابة وتحريك الفأرة مع الحفاظ على المرفق ليكون أقرب إلى جسمك وتكون الزاوية 90 درجة بين العضد والساعد.

  وتفيد رابطة اختصاصيي العيون الأميركية أن ساعتين يوميا أمام شاشة الكمبيوتر كافية لتعريض المستخدم لخطر الإصابة بمشاكل العين.

وينصح الخبراء وضع فلترات (مصفيات) تمنع انعكاس الضوء أو تمتصه أمام الشاشة لخفض إعياء العين بنسبة النصف، إضافة إلى وجوب رمش العيون للمحافظة على ترطيبها، والاسترخاء بين الحين والآخر بوضع الكفين على العينين المغمضتين لمدة دقيقة مع التنفس بعمق وبطء.

وأظهرت دراسة يابانية بأن الأشخاص الذين يعملون لساعات طويلة أمام جهاز الحاسوب معرضون أكثر من غيرهم للإصابة بالقلق والأرق بالإضافة إلى المشاكل الجسدية. وأوضحت الدراسة التي نشرتها صحيفة (لو جورنال سانتيه) الفرنسية أن الجلوس لفترات طويلة أمام الحاسوب يؤدي إلى مشاكل في النظر وتشنجات في الذراعين بالإضافة إلى التهاب في أعصاب الرسغ.

  وأجرى الباحثون دراستهم على أكثر من 25 ألف موظف ياباني خلال عامين قام الموظفون خلالها بإبلاغ الباحثين عن المدة التي يقضونها أمام الحاسوب وعن مدى الأرق الذي يشعرون به وعن الأوجاع التي يعانون منها. وأظهرت النتائج بوضوح، أنه كلما زاد وقت العمل على الحاسوب زادت الأوجاع الجسدية حيث اشتكى المشاركون الذين يعملون لأكثر من خمس ساعات على الحاسوب من التعب في العيون والصداع وشد في الأكتاف وآلام المفاصل بالإضافة إلى الشعور بالقلق والأرق. ونصحت الدراسة الأشخاص الذين يعملون لفترات طويلة على الحاسوب بأخذ استراحات قصيرة والنظر لمسافات بعيدة بالإضافة إلى الجلوس جلسة صحيحة.