روسيا تعلن عن هدنة إنسانية في حلب لـ3 ساعات يوميا

تم نشره في الأربعاء 10 آب / أغسطس 2016. 06:29 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 10 آب / أغسطس 2016. 06:42 مـساءً
  • امرأة وطفلة يسيران في طريق بأحد أحياء حلب تظهر فيه آثار دمار شديد - (رويترز)

موسكو-  قالت وزارة الدفاع الروسية الأربعاء إنه سيتم وقف إطلاق النار ثلاث ساعات يوميا في حلب بسورية بدءا من يوم الخميس للسماح بدخول القوافل الإنسانية للمدينة.

وقال الجنرال سيرجي رودسكوي المسؤول الكبير بوزارة الدفاع الروسية في بيان إن وقف القتال سيبدأ من الساعة العاشرة صباحا حتى الواحدة ظهرا بالتوقيت المحلي.

وأضاف أن "جميع العمليات العسكرية والضربات الجوية وضربات المدفعية" ستتوقف خلال تلك الفترة وأن روسيا- إلى جانب السلطات السورية- على استعداد لمساعدة جميع المنظمات المعنية على تسليم المساعدات الإنسانية بسلام إلى سكان حلب.

وقال رودسكوي أيضا إن نحو 7000 متشدد من جبهة فتح الشام احتشدوا جنوب غرب حلب خلال الأسبوع الماضي ولا يزال مقاتلون جدد ينضمون إليهم.

وأضاف أن المتشددين يملكون دبابات وعربات قتال ومدفعية.

وأثارت التطورات الاخيرة في حلب الخشية على حوالي 1,5 مليون شخص في المدينة. ويقدر المرصد السوري لحقوق الانسان وخبراء عدد سكان الاحياء الشرقية بـ250 الف شخص مقابل مليون و200 الف نسمة في الأحياء الغربية.

وطالب منسق الشؤون الانسانية للامم المتحدة في سورية يعقوب الحلو والمنسق الاقليمي كيفن كينيدي "في الحد الادنى بوقف تام لاطلاق النار او بهدنة انسانية اسبوعية من 48 ساعة للوصول الى الملايين من الناس الذين هم بأمس الحاجة في كل أرجاء حلب واعادة تموين مخزونهم من الطعام والادوية الذي تدنى الى مستوى الخطر".

وألحقت اعمال العنف، بحسب الامم المتحدة، اضرارا بالمستشفيات والعيادات وشبكتي المياه والكهرباء في المدينة.

وأوضح صندوق الامم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) ان سكان مدينة حلب بالكامل محرومون من المياه الجارية منذ اربعة ايام، واصفا الوضع بـ"الكارثي".

وتشهد مدينة حلب منذ العام 2012 معارك بين قوات النظام في الاحياء الغربية وفصائل المعارضة في الجهة الشرقية. واشتد القتال والقصف في الاسابيع الاخيرة.(وكالات)

 

التعليق